الحداد: نشيد بفريق حوار 5+5 الذي تحمل المسؤولية وجلس مع نظرائه من الطرف الآخر – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أكد رئيس أركان المجلس الرئاسي محمد الحداد بأنه عقدت أمس الإثنين اجتماعًا مع اللجنة العسكرية “5+5” الممثلة لحكومة الوفاق بحضور أركان الأسلحة النوعية.

الحداد وفي تسجيل مصور نشره المكتب الإعلامي لرئاسة أركان الوفاق كشف أن الاجتماع ناقش لقاء اللجنة العسكرية، مبينًا بأنه شجع فريق الحوار على تحمل المسؤولية وتبني الجلوس مع نظرائهم من الطرف الآخر وتثمين ما تم التوصل اليه من نقاط في اجتماعات اللجنة العسكرية، والتطرق إلى رؤية وعمل رئاسة أركان الوفاق للاستفادة من منتسبي التشكيلات المسلحة ومن وصفهم بـ” القوات المساندة”.

كما لفت إلى مباشرة استقبال القيادات الميدانية أمس الإثنين التي استهدفت للالتحاق بالكلية العسكرية لتخريجهم من ضباط أو لبنة ونواة جديدة لـ”لجيش الليبي”، منوّها إلى أن أركان الوفاق ستستهدف خلال الأسابيع القادمة اختيار فريق طبي من الأطباء الذين شاركوا في العمليات العسكرية وتخريجهم ضباط عسكريين في تخصصهم الطبي، والاستفادة منهم في الطب العسكري؛ لمواكبة واستمرارية علاج الجرحى نتيجة العمليات والإشراف عليهم إشرافًا مباشرًا في آخر شهر 12 المقبل وبداية السنة القادمة.

وأضاف: “خلال شهر يناير سنستقبل الراغبين في الانضمام إلى القوات المسلحة ممن تنطبق عليهم الشروط للانخراط في المؤسسة العسكرية وقبولهم في مراكز التدريب التابعة في مراكز التدريب في رئاسة الأركان، وكذلك مراكز التدريب التابعة للمناطق العسكرية لتخريجهم ضباط صف وجنود؛ لملئ الملاكات الشاغرة في الوحدات العسكرية”.

وأشار إلى طرح برنامج آخر وتقديم القيادات الميدانية والمجموعات المسلحة لاستبيان لمساعدة الباحثين عن عمل،  وفتح مجال في التعينات في المجالات الأخرى عن طريق وزارة العمل والتأهيل، وكذلك التنسيق مع وزارة التعليم للراغبين في استكمال دراستهم.

كما أكد على عدم قبولهم بأي تدخل داخلي أو خارجي في اختصاصات المؤسسة العسكرية والسعي والتنسيق مع القيادة السياسية في تلبية احتياجات ومتطلباتها؛ لإعادة تأهيل وتنظيم الوحدات وإجراء الصيانة والتجهيزات لمقرات لمقاراتهم.

ووجه دعوة لكل الليبيين بنبذ العنف والاقتتال، مشددًا على مشاركة أركان الوفاق الأجهزة الأمنية والشرطية في مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية وضبط أمن الحدود.

وثمن جهود القادة الميدانيين الذين التحقوا بالكلية العسكرية تنفيذًا للدعوة التي تم طرحها بشأن فتح المجال أمام الراغبين في الانخراط في المؤسسة العسكرية للدخول كضباط وضباط صف وجنود.

الحداد اختتم بالقول: “نسعى لاحتواء المجموعات المسلحة الراغبة في الانخراط والالتزام، وندعو التشكيلات المسلحة لإخلاء وإخفاء المظاهر المسلّحة من كل المدن، سواء في العاصمة أو المدن الأخرى والالتزام بتعليمات غرفة العمليات المشركة والقوى المشتركة والجهات الضبطية الأخرى”.

 

Share and Enjoy !

0Shares
0 0