أبو راس: سنتفق على غدامس ونلتقي بها لتحقيق ما يحلم به الليبيون وأعضاء مجلس النواب – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا- اعتبرت عضو مجلس النواب ربيعة عبد الرحمن أبو راس إن الجلسة الصباحية للإجتماعات التشاورية كانت بداية موفقة بعض الشيء رغم الاختلاف والخلاف بشأن أسلوب الحل، لكن في الأخر شهدت الجلسة نوعًا من الإيجابية.

أبو راس أعربت في تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط” عن أملها في أن تحقق هذه الإيجابية نتائج على الأرض والرجوع لليبيا للاجتماع في مدينة غدامس وتحقيق نتائج أفضل.

وأضافت: “سنتفق على غدامس، وسنلتقي فيها للاتفاق على خريطة طريق نحقق من خلالها توحيد المؤسسات، والاستقرار والانتخابات والدستور، باعتبارها أشياء يحلم بها الليبيون وأعضاء المجلس”.

وبشأن حالة الشد والجذب التي عرفتها الجلسة الصباحية علقت: “الصوت العالي لا يعني أن هناك شدًا. الصوت العالي هو بداية للتوافق والحل، والأمر يتعلق بخلاف بسيط حقق حوله توافقًا ونوعًا من الهدوء والتزامًا أكبر وأوسع”.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0