افحيمة: لقاء طنجة محاولة لتوحيد مجلس النواب ليتمكن مجتمعًا من الوفاء بالاستحقاقات الدستورية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – وصف عضو مجلس النواب صالح افحيمة أجواء الجلسة الصباحية للقاء التشاوري المنعقد في المغرب بأنها كانت قمة في التفاهم.

افحيمة قال في تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط”: إن الكل تفهم الخلافات القائمة، وجرى في النهاية الاتفاق على كثير من النقاط التي لم يجرِ التصويت عليها، متوقعًا أن يتم ذلك خلال الجلسة المسائية.

وأضاف: “جرى الاتفاق على أن تكون الجلسة المقبلة لمجلس النواب بالنصاب الكامل في مدينة غدامس، نظرًا لكونها تتوفر على المتطلبات اللوجيستية والأمنية الضرورية لانعقاد المجلس، زيادة على كونها تقع خارج التجاذبات القائمة بين منطقتي الشرق والغرب، مع التأكيد على أن المقر القانوني والدستوري للمجلس هو مدينة بنغازي”.

واعتبر أن لقاء طنجة محاولة لتوحيد مجلس النواب حتى يتمكن مجتمعًا من الوفاء بالاستحقاقات الدستورية، وأهمها على الإطلاق إصلاح قانون الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، مؤكدًا أن الجميع رحّب بما جرى التوصل إليه في طنجة.

كما لفت إلى أن نتيجة لقاء تونس الوحيدة التي جرى التوصل إليها هي تحديد موعد الانتخابات في 24 ديسمبر 2021. وإن لم يكن ذلك إنجازًا مميزًا في نظره؛ لأنه جرى التوصل إلى هذه النتيجة عام 2018، لكن تعثر إنجاز هذا المخرج بسبب عدم وجود قاعدة قانونية ودستورية تقوم عليها الانتخابات بحسب قوله.

وجدّد افحيمة التأكيد على أن أجواء لقاء طنجة كانت إيجابية بصفة عامة، قائلًا: “نحن متفائلون جدًا، وسوف يصدر بيان ختامي وذلك بتوافق كبير جدًا، وربما لن تكون هناك أي معارضة. وهذا يحدث لأول مرة في مجلس النواب”.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0