إثيوبيا .. متمردو تغراي يعلنون عن تعرض عاصمة الإقليم لقصف عنيف – صحيفة المرصد الليبية

إثيوبيا –  أكدت السلطات المحلية المعارضة تعرض عاصمة الأقليم لقصف مكثف، على خلفية إعلان الجيش الإثيوبي إحراز تقدم ميداني صوب مركز إقليم تغراي المتمرد مدينة مقلي.

وذكر زعيم “الجبهة الشعبية لتحرير تغراي” المعارضة، دبرصيون جبر ميكائيل، في رسالة خطية لوكالة “رويترز” اليوم السبت، أن قوات حكومة أديس أبابا شنت زحفا في محاولة لإحكام السيطرة على مقلي، مشيرا إلى أن “قصفا جويا عنيفا” يطال المدينة منذ اليوم السبت.

وأكدت وكالة “فرانس برس” تعرض مقلي لقصف مكثف، نقلا عن السلطات المحلية وموظفين إغاثيين.

كما اتهم جبر ميكائيل قوات إريتريا المجاورة بمداهمة مخيمات اللاجئين في الإقليم بهدف استعادة مواطني البلاد الفارين من بلدهم.

من جانبها، أشارت يلين سيوم، المتحدثة باسم مكتب رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد، إلى أن القصف الذي تنفذه القوات الحكومية لا يطال المناطق السكنية، قائلة إن “أمن الإثيوبيين في مقلي وإقليم تغراي لا يزال أولية للحكومة الاتحادية”.

ويأتي ذلك في ظل إعلان القوات الإثيوبية مساء أمس عن سيطرتها على عدد من مواقع استراتيجية في محيط مقلي، بما فيها مدن حوزين والنجاشي وأديقيه وماي مسانو وووقرو.

وأكد الجيش أن قواته استطاعت إحكام الحصار على مقلي من عدة اتجاهات وتعهد باستعادة السيطرة على المدينة في غضون أيام.

وأشارت “رويترز” إلى صعوبة التأكد من صحة بيانات طرفي النزاع عن الوضع الميداني في تغراي، نظرا لانقطاع شبكة الهواتف والإنترنت في المنطقة.

وأطلقت حكومة أديس أبابا قبل ثلاثة أسابيع حملة عسكرية في الإقليم، متهمة “الجبهة الشعبية لتحرير تغراي” بمهاجمة مواقع للجيش الإثيوبي في المنطقة.

واضطر الألوف من سكان المنطقة للجوء إلى السودان فرارا من الحرب.

المصدر: رويترز + أ ف ب + وكالة الأنباء الإثيوبية

Share and Enjoy !

0Shares
0 0