بايرن ميونيخ الألماني يفوز بشق الأنفس على مضيفه شتوتغارت – صحيفة المرصد الليبية

ألمانيا – أحرز كينغسلي كومان هدفا وصنع آخر ليقلب بايرن ميونيخ تأخره إلى فوز 3-1 على مضيفه شتوتغارت اليوم السبت، وحافظ على صدارة دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم.

وهذه هي المباراة السابعة على التوالي التي تهتز فيها شباك بايرن هذا الموسم حيث كشفت هجمات شتوتغارت المرتدة المشاكل الدفاعية في دفاع حامل اللقب، لكن بايرن قلب المباراة لصالحه وتقدم في الصدارة بفارق نقطتين حيث واصل سعيه لتمديد رقمه القياسي بحصد لقب الدوري للمرة التاسعة على التوالي.

وقال هانز فليك مدرب بايرن الذي عدل فريقه تأخره ليكتفي بالتعادل 1-1 مع ضيفه فيردر بريمن الأسبوع الماضي “نعلم أنه في الوقت الحالي لا نلعب كرة جميلة لكننا نحقق النتائج التي نريدها.. لذا من المهم الانتفاض بعد التأخر والعودة إلى ميونيخ بالنقاط الثلاث.. هذا ما يهم رغم علمنا بأننا نستطيع تقديم أداء أفضل”.

وتقدم صاحب الأرض بعد 20 دقيقة عندما وصل تانغاي كوليبالي إلى الكرة قبل مانويل نوير ليضعها في المرمى.

وكان يجب على فيليب فورستر تعزيز تقدم شتوتغارت لكنه أهدر فرصة من ثلاثة أمتار.

ووقف الحظ بجانب نوير بالحصول على خطأ بعد فقدانه الكرة مما سمح لفورستر بوضع الكرة في المرمى.

وعاقب بايرن منافسه حيث أدرك كومان التعادل من هجمة مرتدة أنهاها بتسديدة منخفضة في الدقيقة 38 ليؤكد مستواه الرائع في الفترة الماضية.

ورفع روبرت ليفاندوفسكي، الذي وضع كرة في القائم بضربة رأس بعد ثلاث دقائق من البداية، رصيده إلى 12 هدفا في الدوري هذا الموسم في نهاية الشوط الأول بعد تمريرة من كومان.

وواصل شتوتغارت صنع الفرص في الشوط الثاني واستخرج مانويل نوير حارس بايرن أفضل ما لديه ليمنع هز شباكه مرة أخرى.

وحسم دوغلاس كوستا فوز بايرن بتسديدة منخفضة من داخل منطقة الجزاء قبل ثلاث دقائق من النهاية.

ويملك بايرن، الذي يخرج لمواجهة أتليتيكو مدريد في دوري أبطال أوروبا هذا الأسبوع، 22 نقطة متقدما بنقطتين على رازن بال شبورت لايبزيغ الذي تغلب 2-1 على ضيفه أرمينيا بيليفيلد.

وتراجع بروسيا دورتموند إلى المركز الثالث برصيد 18 نقطة بعد هزيمته المفاجئة 2-1 أمام ضيفه كولونيا بفضل ثنائية التونسي إلياس سخيري.

المصدر: رويترز

Share and Enjoy !

0Shares
0 0