أوحيدة: مسودة طنجة تؤكد على أهمية رفض البرلمان كل المحاولات لتهميش دوره – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال عضو مجلس النواب جبريل أوحيدة إن التفاهم والتوافق يسودان اجتماعات المغرب، وسط إجماع على ضرورة تبديد كافة الخلافات لتجاوز العقبات التي تحول دون توحيد البرلمان وإنهاء حالة الانقسام.

أوحيدة وفي اتصال هاتفي مع صحيفة “العرب” اللندنية أمس السبت اعتبر أن ما تم التوصل إليه خلال هذه الاجتماعات أعمق بكثير من مجرد جرعة أوكسجين لكسر حالة الجمود، ذلك أن مسودة البيان الختامي ستؤكد إنهاء الانقسام السياسي، وتوحيد المؤسسات، بما يعيد تنظيم وترتيب الأولويات لمواجهة استحقاقات المرحلة القادمة، عبر التوافق وبعيدا عن المغالبة.

وأضاف: “النواب المشاركون في هذه الاجتماعات سيتحولون إلى مدينة غدامس الليبية يوم الإثنين لعقد جلسة برلمانية عامة، بحضور غالبية أعضاء البرلمان، وذلك لتنفيذ ما تم التوصل إليه في اجتماعات طنجة، ولجنة 13 + 13 البرلمانية التي ستجتمع الأحد في المغرب”.

وكشف أوحيدة أن مسودة البيان الختامي تتضمن توافقًا على أن تكون مدينة بنغازي هي المقر الدستوري للبرلمان، كما ستؤكد على موعد الانتخابات العامة في الرابع والعشرين من ديسمبر 2021 الذي تم إقراره خلال الجولة الأولى من ملتقى الحوار السياسي الليبي، الذي عُقد في تونس تحت رعاية الأمم المتحدة.

عضو البرلمان أشار إلى أن مسودة البيان الختامي تنص أيضًا على أهمية استعادة البرلمان لدوره الدستوري والرقابي، وعلى رفض كل المحاولات لتهميش دوره والخطط الأجنبية أو المحلية التي تستهدف فرض جسم بديل له تحت عناوين مختلفة، منها ما بات يُوصف بـ”ملء الفراغات السياسية”.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0