الهيكل المعدني الغريب المكتشف في رومانيا يختفي بشكل غامض مثل شبيهه في صحراء يوتا الأمريكية – صحيفة المرصد الليبية

رومانيا – كشفت تقارير جديدة الكتلة المعدنية الغريبة المكتشفة مؤخرا في رومانيا، والتي تشبه إلى حد كبير تلك التي ظهرت في صحراء يوتا الأسبوع الماضي، اختفت الآن بشكل غامض.

وشوهد الجسم المعدني الغريب الذي يبلغ ارتفاعه 12 قدما (3 أمتار)، لأول مرة في مدينة بياترا نيمت في 18 نوفمبر.

ويشبه إلى حد بعيد هيكلا آخر ظهر في صحراء يوتا وقع اكتشافه الأسبوع الماضي، والذي اختفى أيضا في ظروف غامضة.

واكتشف الجسم الروماني لأول مرة يوم الخميس 26 نوفمبر. وشوهد الهيكل المعدني المشابه في ولاية يوتا الأمريكية، لأول مرة في 18 نوفمبر وأبلغ عن اختفائه في 27 نوفمبر.

وتسبب ظهور واختفاء هذه الهياكل المعدنية بشكل غامض، في إحداث ضجة كبيرة عبر الإنترنت، ما أثار تكهنات غريبة حول ماهيتها وكيف وضعت واختفت، حتى أن البعض أشار إلى أن “للفضائيين” دورا في ذلك.

وعلى الرغم من محاولات الحفاظ على سرية موقع الهيكل الغامض في رومانيا، ظهرت تقارير عن أشخاص يزورون الموقع.

وأشار رواد الإنترنت إلى أن هذا الجسم يشبه “المنحوتات الخشبية” للفنان جون مكراكين، الذي عاش في نيو مكسيكو قبل وفاته في عام 2011، ويقدم معرض ديفيد زويرنر أعماله.

وقال زويرنر في تصريح لصحيفة “نيويورك تايمز”: “المعرض منقسم حول هذا الموضوع. أعتقد أن هذا بالتأكيد من أعمال جون”.

ولم يمنع ذلك بعض الناس من قول “ربما استعادها الفضائيون” عندما اختفت المتراصة المعدنية من ولاية يوتا.

ولكن بدلا من النظرية القائلة إنه هيكل فضائي، قد تكون حقيقة المتراصة الرومانية أكثر واقعية، حيث قال الصحفي روبرت يوسوب، بصحيفة Ziar Piatra Neamt المحلية، والذي شاهد الهيكل، في حديث لوكالة رويترز: “الهيكل الذي يبلغ ارتفاعه 2.8 متر اختفى بين عشية وضحاها بهدوء مثلما شيد الأسبوع الماضي. واكتشف مراسلون محليون أن شخصا مجهول الهوية، على ما يبدو عامل لحام محلي، نجح في ذلك … الآن كل ما تبقى هو مجرد حفرة صغيرة مغطاة بتربة صخرية”.

وأضاف أن هيكل الصفائح المعدنية كان به وصلة ملحومة بشكل سيئ. وقالت المتحدثة باسم شرطة بياترا نيمت  جورجيانا موسو، إن الضباط يجرون تحقيقا عن الهيكل الذي تم تركيبه بشكل غير قانوني، والذي تم وضعه في منطقة أثرية محمية منذ 27 نوفمبر.

المصدر: ديلي ستار

Share and Enjoy !

0Shares
0 0