بعد تركيا وقطر .. النمروش يوقع إتفاقية جديدة مع إيطاليا ” مجهولة المحتوى “ – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – بعد الإتفاقات التي وقعها مؤخرًا مع تركيا وقطر عقب إتفاق 5+5 العسكري ، أجرى  وزير الدفاع بحكومة الوفاق الموالي لتركيا صلاح الدين النمروش اليوم الجمعة زيارة إلى مقر وزارة الدفاع بجمهورية إيطاليا جرى خلالها توقيع اتفاقيات جديدة وكان في استقباله وزير الدفاع الإيطالي ” لورينزو غويريني “.

اللقاء تناول بحسب المكتب الاعلامي لوزارة دفاع الوفاق وضع آليات تفعيل التعاون بين الوزارتين بمختلف صنوف وقطاعات المؤسسة العسكرية البرية والبحرية والجوية والدفاع الجوي وحرس الحدود فيما بدا انها مخالفة إيطالية لإتفاق 5+5 تضاف لمخالفات تركيا.

وأشار المكتب الإعلامي :” أنه وتأسيساً على معاهدة الصداقة و الشراكة و التعاون المُبرمة في بنغازي في الـ 30 من أغسطس 2008 وكذلك إعلان طرابلس في الـ21 من يناير سنة 2012 و المذكرات واللقاءات المشتركة التي عقدها و أبرمها الطرفان،وعلى مذكرة التفاهم بين وزير الدفاع الليبي ووزير الدفاع الإيطالي بروما في 28 مايو 2012 اتفقت وزارتي الدفاع بالبلدين على إنشاء لجنة مشتركة للتعاون العسكري في مختلف مجالات الدفاع يكون أعضاؤها ممثلين عن كافة قطاعات وصنوف كافة القوات المسلحة بالبلدين “.

كما تضمنت الزيارة كذلك التوقيع على اتفاقية التعاون العسكري الفني المشترك بين الوزارتين لتشمل:”التدريب والمعلومات الفنية والدعم و التطوير و الصيانة والاستشارات وتبادل الخبرات في مجال الهجرة غير الشرعية، وأمن الحدود البرية والبحرية والجوية وعمليات مكافحة المخدرات والتهريب و التخلص من الذخائر والألغام وعمليات الإغاثة في حالات الكوارث الطبيعية والطوارئ الصحية، لتضاف بذلك إلى جملة من اتفاقات الهجرة غير الشرعية المثيرة للجدل التي أبرمها السراج في السنوات الماضية واعتبرت ليبيا بموجبها ليبيا كدولة مصدر لا دولة عبور .

وشملت الاتفاقية كذلك ” المشاركة في التدريبات العسكرية و المناورات المشتركة و جراء تدريبات قصيرة المدى والقيام بزيارات للمطارات والموانئ لأجل الدعم والتعاون في هيكلة و تنظيم المؤسسات العسكرية والمدنية والنظم القانونية الخاصة بها،وبناء وتجهيز الوحدات العسكرية والمدنية وإدارة الموظفين وتدريبهم بما في ذلك التعاون في مجال الطب العسكري من خلال تأهيل الكوادر الطبية والطبية المساعدة وتوريد الأجهزة والمعدات”.

وفي سياق متصل ،ناقش النمروش مع  وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو بمقر وزارة الخارجية الإيطالية عمق ” علاقات الصداقة والتعاون الثنائية التي تربط الشعبين الليبي والإيطالي ” ولم يكشف أي منهما تفاصيل وفحوى الإتفاقات الموقعة .

وتناول اللقاء آخر المستجدات حول الأوضاع الحالية في ليبيا، كذلك أهمية تفعيل التعاون البناء و المثمر لما له من أهمية في دعم أمن واستقرار البلدين.

المرصد – متابعات

Share and Enjoy !

0Shares
0 0