بوتين: كورونا وتراجع العملة من أسباب تسارع التضخم في روسيا – صحيفة المرصد الليبية

موسكو – أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أن الصعوبات التي تواجه الشركات من تفشي وباء كورونا وسعر صرف الروبل، تسبب في عملية تسارع التضخم في روسيا.

وقال خلال اجتماع حول القضايا الاقتصادية، إن “تسارع التضخم في روسيا نتج بسبب عدد من الأمور الاقتصادية وعوامل موضوعية أخرى”.

وأضاف: في الآونة الأخيرة، ارتفع التضخم فوق الهدف الذي حدده البنك المركزي… بالطبع، تؤثر عدة عوامل موضوعية هنا، بما في ذلك الصعوبات في تشغيل الشركات في حال تفشي الوباء وتراجع الروبل.

وفي وقت سابق من الأسبوع الجاري، أصدر صندوق النقد الدولي توقعاته لأداء الاقتصاد الروسي، وتوقع أن يتراجع الاقتصاد الروسي هذا العام بنسبة 4 %.

كذلك توقع الصندوق أن ينمو الاقتصاد الروسي العام القادم بنسبة 2.5%، فيما كان قد توقع سابقا أن يحقق نموا بنسبة 2.8 %.

ويرى الصندوق، أن “تعافي الاقتصاد الروسي، الذي بدأ في الصيف، مهدد الآن بسبب زيادة معدلات الإصابة بكورونا واستئناف القيود (على الأنشطة الاقتصادية)، لكن هذه العوامل ستؤثر على الاقتصاد أقل مما كان الوضع في الربيع”.

وأشار، إلى أن “مسألة تشديد القيود تؤثر على آفاق الانتعاش، كذلك تؤثر على ذلك التوترات الجيوسياسية، لكن الأنباء الإيجابية حول تطوير لقاحات ضد كورونا ستحسن من آفاق الاقتصاد الروسي”.

المصدر: “نوفوستي”

Share and Enjoy !

0Shares
0 0