داخلية الوفاق: هناك حالة من التعالي والكبر لدى بعض المسؤولين الرافضين للرضوخ لإجراءات تنظيم سفرهم – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا –  أصدرت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق بيانًا اليوم الخميس بشأن تنفيذ الإجراءات التنظيمية لسفر المسؤولين، معلنة شروعها بإعمال المنشورات والتعليمات الصادرة عن الجهات المختصة على المستويين التشريعي والتنفيذي، بشأن الرقابة على حركة السفر للمسؤولين الذين يتقلدون مهام رسمية بالدولة.

الداخلية وفي بيانها الذي اطّلعت المرصد على نسخة منه قالت إنها لاحظت فوضى إدارية وأمنية في إجراءات السفر إلى الخارج، دون الالتزام بالضوابط النافذة بالخصوص.

وأعربت الداخلية عن إستغرابها من حالة التعالي والكبر من بعض المسؤولين الرافضين اللامتثال والرضوخ لأوامر الجهات التابعين لها، وضرورة استيفاءهم للشروط القانونية والإدارية للسفر، والتي تلتزم  الداخلية بإعمالها وتنفيذها إنفاذًا للقانون والقرارات الصادرة في هذا الشأن.

وأكدت أنها لا تميز ولا تستثني أحدًا من تنفيذ القانون والقرارات والتعليمات الصادرة عن الجهات ذات الاختصاص وأنها على كامل الاستعداد لمباشرة كافة الإجراءات بكل حزم وجدية على الجميع دون استثنا،ء وليس لأي شخص أو مسؤول كائنًا من يكون أن ينصب نفسه في مقام أعلى من مقام القانون.

كما طمأنت الشعب الذي ضاق ذرعًا من مظاهر التمييز والمحسوبية بأنها سائرة وبخطى ثابتة وبما لها من اختصاصات وصلاحيات قانونية تمنحها ممارسة أعمال السيادة بإنفاذ القانون على الجميع دون مفاضلة أو تمييز.

داخلية الوفاق أكدت في ختام بيانها التزامها بهذه المبادئ والمعايير التي متى اختلت تختل معها موازين العدل والمساواة، وما ينتجه ذلك من نماذج فاسدة تعتقد بأنها فوق سيادة القانون، وأن لتلك النماذج أن ترضخ للحق طوعًا أو كرهًا ترسيخًا لمبادى الدولة المدنية التي يحكمها القانون، ولايتعالى عليها أي فرد أو مجموعة أو مسؤول.

 

Share and Enjoy !

0Shares
0 0