المصائب لا تأتي فرادى.. لاعب يهدر فرصة ذهبية وفريقه يخرج من الدوري الأوروبي – صحيفة المرصد الليبية

كرواتيا – خرج فريق ألكمار الهولندي من دور المجموعات للدوري الأوروبي لكرة القدم، عقب هزيمته أمام مضيفه رييكا الكرواتي (1-2) في المباراة التي جمعتهما امس.

ووضع البوسني لوكا مينالو أصحاب الأرض في المقدمة بهدف سجله في الدقيقة 52. وبعد دقيقتين حصل اللاعب الآيسلندي ألبرت غودموندسون على فرصة ذهبية لإدراك التعادل لفريقه، لكنه أخفق في متابعة الكرة في الشباك وهو على أبواب المرمى بغرابة شديدة، بينما نجح زميله المدافع أوين وينديل في معادلة النتيجة بعد ثلاث دقائق من ذلك.

وكان الفريق الهولندي بحاجة إلى الفوز ليضمن تأهله إلى دور الـ32 من الدوري الأوروبي، ولكنه تعرض لضربة موجعة في الدقيقة 81 بطرد مهاجمه السويدي جاسبر كارلسون، ومن ثم تلقت شباكه الهدف الثاني عندما كان اللقاء يلفظ أنفاسه الأخيرة.

وبلغ فريقا نابولي الإيطالي و ريال سوسييداد الإسباني الدور 32 من المسابقة “يوروبا” ليغ، بعد تعادلهما (1-1) في اللقاء الذي جمعهما مساء يوم الخميس أيضا.

فقد احتل فريق نابولي صدارة المجموعة السادسة (F) برصيد 11 نقطة، وتلاه ريال سوسييداد في المركز الثاني برصيد 9 نقاط.

بينما اكتفى فريق ألكمار الهولندي بالمركز الثالث، برصيد 8 نقاط، ورييكا بالمركز الأخير برصيد 4 نقاط.

المصدر: RT

Share and Enjoy !

0Shares
0 0