المرصد السوري يكشف عن قيمة عقود الجنود والقادة المرتزقة الموالون لتركيا في ليبيا – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا –  أكد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبدالرحمن أن الدفعة الأخيرة التي عادت من ليبيا كانت منتصف الشهر الفائت تشرين الثاني، مشيرًا إلى أن هناك توقفًا لعملية نقل المرتزقة إلى ليبيا.

عبد الرحمن وفي تصريح لقناة “218 نيوز” أمس الأحد أشار إلى أنه وحتى اليوم ما يزال في ليبيا أكثر من 7 آلاف عنصر من المرتزقة السوريين، وهناك مجموعات أخرى جاهزة للانطلاق إلى ليبيا بانتظار الأوامر التركية.

ولفت إلى أن هناك 10 آلاف جهادي بينهم 2500 عنصر من جنسية تونسية، أي أن هناك أكثر من 17 ألف جهادي ومرتزق من جنسيات سورية وغير سورية.

كما نوّه إلى أن عقود المرتزقة كانت 3 أشهر قابلة للتمديد براتب 2000 دولار للعنصر وأكثر من 2500 دولار أمريكي للقائد، أي أن هناك عشرات ملايين الدولارات تدفع شهريًا لهؤلاء المرتزقة، مؤكدًا أن تركيا لم تكن تدفع تلك الأموال ولكن قد تكون حكومة الوفاق أو حكومة قطر.

مدير المرصد السوري أكد أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لا يعترف بوجود المرتزقة، وإنما يقول أنها شركات أمنية تركية؛ للاحتيال على المجتمع لدولي ،معتقداً أن الأمم المتحدة والمنظمات الدولية لا تعلم أن هؤلاء مرتزقة.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0