نيمار يبكي من شدة ألم الإصابة في ليلة سقوط سان جيرمان – صحيفة المرصد الليبية

فرنسا – تلقى فريق باريس سان جيرمان ضربتين موجعتين بإصابة نجمه البرازيلي نيمار وخسارته أمام ضيفه أولمبيك ليون (0-1) امس، في قمة منافسات الجولة 14 من الدوري الفرنسي.

وسجل المهاجم الزيمبابوي تينو كادوير هدف الفوز الوحيد للضيوف، في الدقيقة 35 من زمن الشوط الأول للمباراة التي جمعتهما على على ملعب “حديقة الأمراء”.

وتلقى الفريق الباريسي ضربة موجعة بإصابة نجمه البرازيلي نيمار، عندما كان اللقاء يلفظ أنفاسه الأخيرة نتيجة تدخل عنيف من قبل مواطنه تياغو مينديز، خرج من الملعب بالبطاقة الحمراء بعد اللجوء إلى تقنية الفيديو “VAR”، بينما يخرج نيمار محمولا على نقالة وهو يبكي من شدة الألم.

ومني باريس سان جيرمان بالهزيمة الرابعة في الموسم الحالي للدوري، وتجمد رصيده عند 28 نقطة، وتراجع للمركز الثالث.

بينما حقق ليون انتصاره الخامس على التوالي، والثامن في الموسم، وقفز إلى مركز الوصافة برصيد 29 نقطة، متأخرا بفارق الأهداف عن فريق ليل متصدر الترتيب.

المصدر: وكالات

Share and Enjoy !

0Shares
0 0