تحت خط الفقر .. المصراتي: سعر الصرف الجديد خفض دخل بعض المواطنين إلى دولار ونصف يوميًا – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال الصحفي محمود المصراتي أن سعر الصرف الجديد الموحّد المعلن اليوم وضع الليبيين تحت خط الفقر، بكل ما لذلك من معنى؛ نظرًا لسقف المرتبات المعمول به في الدولة.

وكتب المصراتي عبر صفحته الرسمية على فيسبوك أن “رب الأسرة الذي يتقاضى مثلًا مرتب 500 دينار ليبي شهريًا سيعادل مرتبه حوالي 100 دولار شهريًا، أي ما يعني أن لهذه الأسرة دخلًا يزيد عن 3 دولارات لليوم بقليل، وإذا فرضنا أن هذه الأسرة مكونة من شخصين فقط سيكون دخلهم في اليوم حوالي دولار ونصف”.

أما رب الأسرة الذي يتقاضى مرتب 1000 دينار ليبي شهريًا سيعادل مرتبه 200 دولار شهريًا، وإذا قسمت على 30 يومًا سيكون الدخل اليومي لهذه الأسرة 6 دولارات لليوم، أي أن دخل الفرد الواحد في هذه الأسرة سيكون دولارًا واحدًا إذا افترضنا أنها مكونة من ستة أشخاص.

وختم المصراتي قائلًا: “إذا لم يثُر هذا الشعب اليوم لكنس هذه الزمرة الفاسدة من مناصب سيادية وحكومات وبرلمان وبعثة أممية ويطالب بانتخابات في غضون أسابيع لن تقوم لنا قائمة، ستباع الأعضاء والأجساد، رجالًا ونساء لأجل لقمة العيش”.

المرصد – متابعات

Share and Enjoy !

0Shares
0 0