مسبار صيني يبتعد عن الأرض مسافة 100 مليون كيلومتر في طريقه إلى المريخ – صحيفة المرصد الليبية

الصين – تستمر الرحلة الفضائية لمسبار “Tianwen-1 ” الصيني غير المأهول إلى المريخ.

وقد ابتعد المسبار عن الأرض في طريقه إلى الكوكب الأحمر والذي استغرق 144 يوما أرضيا إلى مسافة 100 مليون كيلومتر. وتفصله عن المريخ في الوقت الراهن مسافة 12 مليون كيلومتر.

ويسير المسبار إلى المريخ ليس بمسار مستقيم، بل بمسار إهليلجي وذلك لتجنب تأثير جاذبية الشمس. لذلك فإنه سيبعد عن الأرض وقت وصوله مدار المريخ مسافة 190 مليون كيلومتر. أما المسافة التي سيقطعها في حقيقة الأمر فستزيد بكثير عن المسافة بين الأرض والمريخ بخط مستقيم.

أفادت بذلك الثلاثاء 15 ديسمبر الإدارة الفضائية الصينية القومية. وحسب الإدارة  فإن كل أجهزة المسبار تعمل بشكل طبيعي دون أن تتعرض لأي خلل.

يذكر أن مسبار Tianwen-1 أطلق إلى المريخ في 23 يوليو الماضي بصاروخ “تشانجين – 5” من مطار “واجان” الفضائي في جنوب الصين. ويتوقع أن يقترب المسبار في منتصف فبراير من المريخ، ثم سيقوم بـ4 مناورات ليصل مداره.

ويبلغ وزن  المسبار 5 أطنان، بما فيه 1.3 طن لوزن منصة الهبوط و3.7 طن لوزن المحطة المدارية. وتم تزويد المسبار بـ13 جهازا حديثا لقياس مواصفات المريخ.

المصدر: تاس

Share and Enjoy !

0Shares
0 0