البنك الدولي يحسن توقعاته لأداء الاقتصاد الروسي – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – حسن البنك الدولي من توقعاته لأداء الاقتصاد الروسي خلال العام الجاري، وقال البنك إن الاقتصاد الروسي سيتراجع في 2020 بنسبة تصل إلى 4%، بعدما كان يتوقع تراجعا بنسبة 5% في وقت سابق.

وجاء ذلك ضمن تقرير البنك الدولي عن أداء الاقتصاد الروسي، الذي يعتبر الأخير هذا العام، الذي شهد أزمة اقتصادية حادة بسبب جائحة فيروس كورونا.

وقال البنك الدولي، إن تعديل التوقعات يعكس مستوى أعلى من المتوقع للنشاط الاقتصادي بروسيا في الربع الثالث من هذا العام. وأضاف أن بوادر انتعاش في النشاط الاقتصادي في روسيا ظهرت في الربع الثالث على خلفية انخفاض عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا وتخفيف القيود، وهو ما انعكس إيجابا على الإنتاج الصناعي وقطاع الخدمات.

وفيما يتعلق باللقاح ضد فيروس كورونا، قال مدير فرع البنك الدولي في روسيا، رينو سيليجمان، إن “اللقاح الجماعي في روسيا هو أحد الخطوات الرئيسية لتعافي الاقتصاد الروسي، لكنه ليس إلا جزء من خطة شاملة، إذ أن البلاد بحاجة إلى تغييرات هيكلية لضمان مستقبل مستدام”.

كذلك توقع البنك الدولي ارتفاع أسعار النفط في العامين 2021 – 2022، وذلك بعد تراجعها في 2020 في ظل أزمة كورونا، حيث تراجع الطلب العالمي على الخام.

ويتوقع البنك الدولي أن يبلغ متوسط سعر برميل النفط في العام 2021 مستوى 41 دولارا، أما في العام 2022 فسيصعد سعر البرميل إلى مستوى 50 دولارا للبرميل.

وأضاف، أن الخطر الرئيسي على توقعات الأسعار هو مدة وشدة الوباء، بما في ذلك مسألة تطوير لقاح فعال ضد فيروس كورونا وتوزيعه.

المصدر: نوفوستي + تاس

Share and Enjoy !

0Shares
0 0