الحاجي: المسألة الليبية معقّدة ومعالجتها ستكون مختلفة تمامًا عن معالجة الوضع في الشرق الأوسط – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا – رأى المحلل السياسي هشام الحاجي أنّ المبعوث الأممي البلغاري نيكولاي ملادينوف رغم تجربته الدبلوماسية واشتغاله على امتداد خمس سنوات في واحدة من أصعب المناطق وهي الشرق الأوسط، يبدو امتدادًا للسياسة الأممية المتبعة في ليبيا منذ سنوات، والتي دفعت من قبل المبعوث الأسبق غسان سلامة إلى الاستقالة.

الحاجي أوضح في تصريح لموقع “إرم نيوز” أنّ المسألة الليبية معقّدة ومعالجتها ستكون مختلفة تمامًا عن معالجة الوضع في الشرق الأوسط، فالتراكمات كبيرة وحجم الخلافات واسع، وطبيعة إدارة هذه الخلافات تتطلب حنكة وصبرًا كبيرين، وفهمًا للواقع الليبي وتركيبة المجتمع الليبي، وفهمًا للمشهد السياسي، وعدم خضوع للإملاءات والضغوطات من الداخل والخارج.

ورأى أنّ هذه الشروط من الصعب أن تتوفر في شخصية لا عهد لها بالقضايا الأفريقية، ولا خبرة لها في التعاطي مع قضايا متشعبة ذات أبعاد سياسية وقبلية وذات امتدادات إقليمية.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0