رئيس “قره باغ” يؤكد أسر عشرات العسكريين الأرمن مؤخرا جراء اشتباك مع القوات الأذربيجانية – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

قره باغ – أكد رئيس جمهورية قره باغ غير المعترف بها، أراييك هاروتيونيان، أسر عشرات الجنود الأرمن على يد القوات الأذربيجانية قرب قرية هتسابيرد بجنوب الإقليم، قبل أيام.

وقال هاروتيونيان في بيان نشر على صفحته في “فيسبوك”: للأسف، تم أسر عدة عشرات من عسكريينا قرب هتسابيرد. وتعمل وزارة الدفاع حاليا على كشف جميع ملابسات الحادث”.

وتعهد رئيس الجمهورية ببذل ما أمكن من جهود لإعادة الأسرى آمنين وفي أسرع وقت.

من جانبه، كشف مفوض “قره باغ” لحقوق الإنسان، أرتاك بيغلاريان، أن “نحو 60 من أفراد وحدات عسكرية أرمنية عدة فقدوا خلال الأيام الأخيرة قرب قرية هتسابيرد”. ولم يستبعد المسؤول أن الحديث يدور عن عسكريين ظهروا في شريط فيديو نشره الجانب الأذربيجاني.

وسابقا اليوم الأربعاء، أعلن “جيش دفاع قره باغ” أنه فقد الاتصال مع أفراد عدد من المواقع القتالية المنتشرة باتجاه قريتي هين تاهير في مقاطعة هادروت. وأشار إلى أن تدابير اتخذت بوساطة  قوات حفظ السلام الروسية للكشف عن إمكانية أسر الجنود الأرمن من أجل اتخاذ إجراءات مناسبة إذا تأكد أسرهم.

وفي وقت سابق أعلن قائد قوات حفظ السلام الروسية في المنطقة، رستم مرادوف، أن الوضع بمقاطعة هادروت، الذي شهد انتهاكا لوقف إطلاق النار عاد إلى طبيعته، وذلك بعد تدخل القوات الروسية.

وأعلنت وزارة الدفاع الأرمنية أن وحدات من الجيش الأذربيجاني هاجمت، في 12 ديسمبر، قريتي هين تاهير وهتسابيرد، مضيفة أن الاشتباك خلف 6 جرحى من الجانب الأرمني وسقوط “قتلى وجرحى” في صفوف القوات الأذربيجانية.

من جهتها، أكدت باكو مقتل 4 عسكريين من قواتها وجرح اثنين آخرين جراء الاشتباك، محملة الجانب الأرمني المسؤولية عن الحادث.

المصدر: نوفوستي

Share and Enjoy !

0Shares
0 0