ياسين: حكومة الوفاق تضرب جهود صنع السلام في ليبيا بعرض الحائط وتعين إرهابيين بمواقع حساسة – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال عادل ياسين رئيس مجلس العلاقات الدولية إن تصعيد العناصر الإرهابية المطلوبة لمواقع حساسة بحكومة السراج مرة أخرى، جاء في إطار خطة إخوانية لبسط سيطرة أكبر على مفاصل الدولة الاقتصادية والسياسية والعسكرية، مؤكدًا أن تلك الميليشيات هي صاحبة القرار في العاصمة طرابلس.

ياسين عبر في تصريح لصحيفة “العين الإخبارية” عن عدم استغرابه من إعادة أولئك “الإرهابيين” إلى المشهد مرة أخرى، واجتماعهم ليل نهار مع المسؤولين عن الحكومة في طرابلس، لأنهم المتحكمون الفعليون وولاؤهم لقطر وتركيا وليس حكومة السراج.

وأكد رئيس مجلس العلاقات الدولية أن حكومة السراج ترسل بهذه التكليفات رسالة للمجتمع الدولي، مفادها أن هؤلاء هم ذراعها اليمنى ويجب أن يكون لهم دور في أي حوار سياسي أو تفاوضي، ضاربة بعرض الحائط أي جهود لصنع السلام في ليبيا، وللرفض الشعبي لهم.

يشار إلى أن تصريحات ياسين تأتي بعد تعيين وزير دفاع الوفاق الموالي لتركيا صلاح النمروش للإرهابي “محمد إبراهيم سليمان بلعم ” متعاونًا مع اللجنة الدائمة للشؤون الإنسانية لوزارة دفاع الوفاق وإدارة ومتابعة ملف تبادل المعتقلين والجثامين.

وكان بلعم أحد المقاتلين في صفوف تنظيم داعش بمدينة بنغازي فترة المواجهات العنيفة مع القوات المسلحة بعد إنشقاقه عن تنظيم أنصار الشريعة الموالي لتنظيم القاعدة، ويعد بلعم أحد أهم المطلوبين للقوات المسلحة على خلفية قضايا أمن دولة وقتل وخطف.

صورة لبلعم أثناء تواجده في مدينة بنغازي قبل أن يفر إلى طرابلس

Share and Enjoy !

0Shares
0 0