قصة وفاء.. ممثل مصري “يكلم زوجته” رغم وفاتها ويزور قبرها كل خميس – صحيفة المرصد الليبية

مصر – أكد الممثل المصري القدير، رشوان توفيق، إنه يتذكر زوجته الراحلة أميمة حسن عبد الرحمن، دائما، وبشكل يومي، ويزورها كل خميس من كل أسبوع.

وقال توفيق خلال حواره على تلفزيون اليوم السابع المصري، “بكلمها كل يوم.. ولازم أزورها كل يوم خميس.. والدي توفي وأنا في الـ 22 عاما من عمري.. عشت مع أبويا 22 سنة، وعشت مع زوجتي 62 سنة”.

وخلال فترة مرضها قال “كنت بحضرلها الفطار قبل النوم، حيث كانت تستيقظ قبل مني.. فقد كان لديها وفاء غير طبيعي معي، وكل ما بنام بشوفها”.

وتابع “لم أبك منذ وفاة ابني توفيق سوى على زوجتى أميمة، وبنتي بتقولي، أنا بسمعك وأنت بتكلمها.. جاءتني في المنام، وسمعتها تتحدث لي، وتقولي أنت بتوحشني، وقم نام وارتاح.. إنها موجودة حولي طوال الوقت، ولما بنام بشوفها وهي عندها 18 سنة بفستان أزرق، وبفتكر كل التفاصيل وما تحملته من أجلي.. وربنا أكرمها 7 مرات للحج بخلاف العمرة، ودائما لما كانت بتطلب حاجة كان لازم تحدث.. واللي بشتغل بيه كنت بسيبه ليها، ومعرفش دخلي كم إلا مع إقرار الضرائب”.

وأضاف “لما قاربت الثمانينات كنت بقولها أنتي دلوقتي عندي أحلى من لما كنتي شابة صغيرة، وكانت تقولي دايما أنا عمري ما غيرت عليك، وتضحك.. وكانت جميلة.. وبحب الستات لأنهم أكثر إخلاصا من الرجال”.

يذكر أن رشوان توفيق تزوج من الراحلة عام 1957، وله منها 3 أبناء، من بينهم الإعلامية هبة رشوان، ولم يفارق توفيق زوجته خلال مرضها حيث مكث إلى جانبها لأكثر من 3 سنوات ورفض العديد من الأعمال في تلك الفترة.

المصدر: اليوم السابع

Share and Enjoy !

0Shares
0 0