موسكو تؤكد دعمها لإعادة الوضع السياسي في إفريقيا الوسطى إلى الاستقرار – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – بحث سفير جمهورية إفريقيا الوسطى لدى موسكو، ليون دودونو، مع ميخائيل بوغدانوف، نائب وزير الخارجية الروسي، الوضع في جمهوريته عشية الانتخابات فيها، حسبما أوردت وزارة الخارجية الروسية.

وقالت الوزارة، في بيان، إن السفير أطلع بوغدانوف على “الوضع الأمني والسياسي في جمهورية إفريقيا الوسطى، في ضوء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المخطط لإجرائها في هذا البلد في 27 ديسمبر”.

وذكر البيان أن الجانب الروسي “أكد موقفه المبدئي الداعم لسيادة جمهورية إفريقيا الوسطى واستقلالها وسلامتها الإقليمية واستقرارها السياسي الداخلي”. كما أشار بوغدانوف إلى أهمية الانتخابات في إفريقيا الوسطى “في سياق إعادة الوضع في الجمهورية إلى طبيعته، وفقا لما أشارت إليه مرارا نصوص صدرت بهذا الخصوص عن الأمم المتحدة ومجلس الأمن التابع لها”.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت الأمم المتحدة مقتل ثلاثة جنود من قوات حفظ السلام الأممية العاملة بجمهوريى إفريقيا الوسطى، وإصابة اثنين آخرين، جراء اعتداء مسلحين مجهولين.

وفي 19 ديسمبر، اتهمت حكومة إفريقيا الوسطى الرئيس السابق، فرانسوا بوزيزي، بتدبير محاولة  انقلابية، بعد أن أعلنت ثلاث مجموعات متمردة تنشط في البلاد عن تشكيل تحالف بينها ضد الحكومة على أبواب الانتخابات الرئاسية والتشريعية في البلاد.

كما كشفت المنظمة الدولية أن سريتين من قوات حفظ السلام الأممية، بالإضافة إلى مروحيتين عسكريتين سيتم نقلها من جنوب السودان إلى جمهورية إفريقيا الوسطى على خلفية الأزمة الحادة في هذا البلد.

المصدر: نوفوستي

Share and Enjoy !

0Shares
0 0