لافروف: “قانون رودتشنكوف” عار على الرياضة بأكملها – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – دعا وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، في مقابلة مع قناة “ماتش تي في” الرياضية، إلى إصلاح الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات “وادا”.

وأعرب الوزير عن قلقه من أن النظام الذي يتم تطويره في الولايات المتحدة على أساس “قانون رودتشنكوف”، سيدفع بـ”وادا” إلى هامش المناقشات الرياضية العالمية بشأن مكافحة المنشطات.

وقال لافروف في هذا الصدد: “إذا تم تطبيق هذا النظام (قانون رودتشنكوف) حقا، فسيكون ذلك عارا على الرياضة بأكملها”.

ويرى الوزير الروسي، أن الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات، تتخذ إجراءات تمييزية ضد الرياضيين الروس: “الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات غير كاملة، 90 بالمئة من أعضاء اللجنة التنفيذية يمثلون دول الناتو أو الحلفاء المقربين من الحلف”.

ووفقا للافروف، من الضروري تغيير تركيب المنظمة إلى تكوين أكثر توازنا: “هذا التكوين سيكون مقبولا للجميع. يجب أن ندافع عن الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات في مواجهة مثل هذه المحاولة (قانون رودتشنكوف) لخصخصة هذا المجال من العلاقات الدولية. الأمريكيون يريدون فقط خصخصتها”.

وأعلنت الولايات المتحد مؤخرا، أن الرئيس دونالد ترامب، وقع قانون “غريغوري رودتشنكوف” لمكافحة المنشطات الذي أقره الكونغرس.

ويسمح القانون بإصدار أحكام جنائية بتهمة تعاطي المنشطات في الأحداث التي يشارك فيها الرياضيون الأمريكيون، ويسري خارج الحدود الإقليمية للولايات المتحدة.

وتمت تسمية مشروع القانون على اسم المدير السابق لمختبر موسكو لمكافحة المنشطات، غريغوري رودتشنكوف، الذي غادر إلى الولايات المتحدة، وبعدها اتهم الرياضيين الروس بتعاطي المنشطات بشكل ممنهج، فيما تلاحقه روسيا بتهم الرشوة، وتزوير نتائج الرياضيين الروس، ودس المنشطات في عينات فحوصهم.

المصدر: sportrbc.ru

Share and Enjoy !

0Shares
0 0