السفير التونسي في الأمم المتحدة طارق الأدب خلال مؤتمر صحفي وفقًا لما نقلته قناة “العربية” اليوم الثلاثاء قال: “نأمل أن يتم اعتماد القرار في أسرع وقت ممكن. هناك زخم لكنه هش بعض الشيء”.

وأضاف: “نحن بحاجة إلى تبني هذه الآلية (مراقبة وقف إطلاق النار)، وهذا يعتمد على المفاوضات التي ستجري بين الأطراف الليبيين وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، استنادًا إلى مقترحات الأمين العام”.