مطالبات بسداد الديون الليبية للمصحات الأردنية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – طالبت جمعيتا المستشفيات الخاصة والفنادق في الأردن الحكومة الأردنية بالتدخل لتسوية المستحقات المترتبة لها بذمة المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق.

رئيس جمعية المستشفيات الخاصة فوزي الحموري أفاد في تصريحات لصحيفة “جوردان تايمز” الأردنية الناطقة باللغة الإنجليزية تابعتها وترجمتها صحيفة المرصد أن المستحقات بلغت نحو 181 مليون دينار أردني، وترتبت على استقبال ليبيين للعلاج منذ العام 2012، مؤكدًا أن تراكم الديون قاد لمشاكل مالية لقطاعي الصحة والسياحة.

وأضاف الحموري أن تقصير المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق وحكومة الوفاق المنبثقة عنه في دفع 71 مليون دينار أردني كان له تأثير سلبي على المستشفيات الأردنية الخاصة، التي لجأت إلى الاقتراض لدفع أجور الموظفين والوفاء بالالتزامات المالية الأخرى، وهو ما يحتم قيام الحكومة الأردنية بالضغط على الرئاسي وحكومته لسداد مستحقات هذه المستشفيات، لا سيما وأن ليبيا لديها عدة استثمارات بالأردن.

واستمر الحموري بالتوضيح أن الحكومة الأردنية معنية بمساعدة المستشفيات الخاصة بعد أن تم استنفاد كافة السبل الممكنة لسداد المستحقات، مبينًا أن نهاية العام 2018 شهدت التوصل إلى اتفاق تعهد بموجبه رئاسي الوفاق وحكومته بتسوية ديونها المستحقة خلال 4 أشهر، فيما لم يتم بعد ذلك سوى دفع نصف المبلغ الإجمالي فقط.

بدوره أكد رئيس جمعية الفنادق في الأردن عبد الحكيم الهندي أن ديون ليبيا لقطاعي السياحة والضيافة في الأردن تبلغ نحو 110 ملايين دينار أردني، وتسببت في ألم شديد لأصحاب المرافق السياحية، حيث أضطر القائمون على العديد منها إلى الإغلاق بعد أن تم ملاحقة هؤلاء قانونيًا والحكم عليهم بالسجن، لعدم امتلاكهم الأموال اللازمة للوفاء بالتزاماتهم.

وأشار الهندي إلى أن تفشي وباء كورونا والديون غير المسددة عاملان جعلا صناعة السياحة الأردنية في حال سيئة للغاية، حاضًّا الحكومة في الأردن على استخدام كل السبل الممكنة لوضع حد لهذا الموضوع، وجعل رئاسي الوفاق وحكومته ينفذان اتفاق العام 2018 لسداد الديون المتراكمة بذمة ليبيا، لا سيما بعد أن أخلف القائمون على المجلس والحكومة المنبثقة عنه بوعودهما.

ترجمة المرصد – خاص

Share and Enjoy !

0Shares
0 0