البيان: باحث أردني يخترع جهازا “ينهي مشكلة في حواسيب المستقبل فائقة التردد” – صحيفة المرصد الليبية

أبوظبي – اخترع الباحث الأردني في جامعة أبو ظبي منتصر القسايمة جهازا من مادة “الغرافين” عالي الجودة بإمكانه ربط الحواسيب الكمية فائقة التوصيل ضمن مسافات شاسعة بالألياف الضوئية مع تأمينها.

وحصل القسايمة في شهر أكتوبر الماضي على براءة الاختراع من مكتب الولايات المتحدة الأمريكية لبراءات الاختراع والعلامات التجارية.

بهذا الابتكار الفريد من نوعه، قالت صحيفة “البيان” الإماراتية إن منتصر القسايمة قد “أنهى مشكلة حواسيب المستقبل فائقة التردد، والتي تعمل على درجات حرارة متدنية جدا تصل إلى سالب 237 سيلسيوس”.

وقال حمدي الشيباني عميد كلية الهندسة في جامعة أبوظبي إنه ومؤسسته العلمية “فخورون بالإنجاز الذي حققه الدكتور منتصر قسايمة” الذي وجد كل الدعم المادي والمعنوي من طرف هذه الجامعة والهيئات العلمية الإماراتية المعنية.

منتصر القسايمة باحث وأستاذ مشارك في تخصص الهندسة الكهربائية في جامعة أبو ظبي بالإمارات العربية المتحدة، متخرج بشهادة البكالوريوس من جامعة مؤتة، وبالدكتوراه في الهندسة الكهربائية من إحدى الجامعات الكندية في العام 2010. وسبق له نشر العديد من الدراسات العلمية في المجلات العالمية المتخصصة التي تدور في مجملها حول تصميم الأجهزة الكهروضوئية وأجهزة الكم.

المصدر: صحيفة “البيان” الإماراتية”/صحيفة “خبرني” الأردنية