نصية: اللجان المجتمعة في بوزنيقة غير مخولة بالنظر في قادة المناصب السيادية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – اعترض عضو مجلس النواب عبد السلام نصية على تقسيم المناصب السيادية بهذا الشكل على الأقاليم الثلاثة بطريقة المحاصصة، بناء على التوزيع الجغرافي.

نصية قال في تصريح لقناة “الجزيرة” القطرية اليوم الثلاثاء: إن “هذا الاتفاق بين أعضاء مجلسي النواب والدولة على آلية اختيار شاغلي المناصب السيادية هو مخالف في الأساس للمادة 15 من الاتفاق السياسي، التي تحدد المناصب السيادية، ولا تشمل الوكلاء وأعضاء مجلس الإدارة”.

ورأى أن اللجنة المكونة من أعضاء مجلسي النواب والدولة المجتمعين في بوزنيقة غير مخولة بالنظر في قادة المناصب السيادية، باعتبارها لجنة انتخبها أعضاء مجلسي النواب والدولة من دوائرهم فقط، من أجل العمل داخل ملتقى الحوار السياسي.

كما صرح بأن التوزيع الجغرافي للمناصب السيادية ينبغي أن يراعى، بشرط ألا يكون له الأساس والأولية في الاختيار؛ لأن المناصب السيادية تحكمها شروط وقوانين من بينها الكفاءة والقدرة، بحيث يتم الحفاظ على خصوصية هذه المناصب الحساسة في الدولة وتكون المحاصصة في الحكومة.

وأشار إلى أن استشارة مجلس الدولة في الاتفاق تعني موافقة نصف أعضاء مجلس الدولة على آلية اختيار قادة المناصب السيادية، ولا تؤول إلى اللجنة المجتمعة في بوزنيقة عملية وضع شروط واختيار شاغلي المناصب السيادية.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0