الرئيس الأفغاني: دول الأطلسي تريد إبقاء قواتها في البلاد لكنها تحتاج لدعم واشنطن – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

أفغانستان – أكد الرئيس الأفغاني أشرف غني إن أعضاء حلف الناتو “مهتمون للغاية” بالإبقاء على قوات الحلف في أفغانستان، لكن لا يمكنهم البقاء من دون أشكال مهمة من الدعم تقدمها الولايات المتحدة.

ويأتي تصريح الرئيس الأفغاني فيما تعكف الإدارة الجديدة للرئيس الأمريكي جو بايدن على مراجعة عملية السلام التي تدعمها الولايات المتحدة والاتفاق الذي أبرم مع حركة طالبان في فبراير 2020 ويتضمن موعدا نهائيا للانسحاب الكامل للقوات الأمريكية في مايو 2021.

وقال غني أثناء حديثه إلى برنامج عبر الإنترنت يرعاه معهد آسبن، إنه تحدث إلى قادة كل من كندا والنرويج وألمانيا، وينس ستولتنبرغ الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، وأضاف أن الحلف كان “مهتما للغاية بمواصلة” مهمته في أفغانستان.

وأضاف: “إلا أنه بدون أدوات الدعم الأمريكية، لن يكون قادرا على مواصلة مهمته”، مشيرا إلى مصطلح عسكري يشمل الدعم الجوي والاستخباراتي وغير ذلك من أشكال الدعم التي تقدمها الولايات المتحدة.

وصرح غني أيضا بأن الولايات المتحدة التي لها الآن 2500 جندي فقط في أفغانستان، وحلف شمال الأطلسي “يجب أن يتخذا موقفا صلبا للغاية فيما يتعلق بالنهج القائم على توافر الشروط لسحب قواتهما”.

المصدر: رويترز

Share and Enjoy !

0Shares
0 0