رئيس وزراء الهند منتقدا خصومه: هجوم المزارعين على “القلعة الحمراء” أحزن البلاد – صحيفة المرصد الليبية

الهند – أنتقد رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، الأحد، المزارعين الذين هاجموا “القلعة الحمراء” التاريخية في نيودلهي خلال احتجاجهم ضد الإصلاح الزراعي الأسبوع الجاري وأكد انهم أهانوا البلاد برمتها.

وفي خطاب إذاعي قال مودي: “لقد أحزنت إهانة العلم الثلاثي الألوان (العلم الهندي) البلاد يوم 26 يناير في دلهي”، وشدد على كون “الحكومة ملتزمة بعصرنة الفلاحة” وأنها “تتخذ العديد من الخطوات في هذا الاتجاه”.

يأتي انتقاد مودي للمحتجين في وقت ينتظرون منه استجابة لمطالبهم بالتخلي عن قانون الإصلاح الزراعي الذي يعتبرونه مصمما من طرف الحكومة على مقاس مصالح الشركات المتخصصة في توزيع المنتوجات الفلاحية التي يشترونها منهم وليس في صالحهم كمنتجين. ويقول المزارعون إن القانون الجديد يجعلهم تحت رحمة الشركات في ما يتعلق بتحديد الأسعار وآليات بيع منتوجاتهم.

تدوم احتجاجات عشرات آلاف المزارعين في الهند، بالاعتصامات والمسيرات على الأقدام وعلى متن الجرارات والمركبات الفلاحية، وحتى بالصيام، منذ أكثر من شهرين، وتزداد تعقيدا وتسييسا بمرور الزمن في بلد نصف قواه العاملة تمتهن العمل الفلاحي.

ورغم اتساع رقعة التضامن مع المحتجين، في الأوساط الشعبية كما في الوسط السياسي، إلا أن الحكومة رفضت حتى الآن التخلي عن مشروعها مجددة التأكيد في كل مرة أنه يخدم مصالح الفلاحين بالدرجة الأولى في المدى الطويل وإن كان الفلاحون يرفضونه رفضا قاطعا.

واقترحت الحكومة أمس السبت على المعارضة تجميد الإصلاح الزراعي لمدة سنة ونصف السنة دون التخلي عنه، فيما تبقى أبواب التفاوض مفتوحة.

وأدى تجاهل الحكومة لمطالب المزارعين إلى انزلاق الاحتجاجات الثلاثاء الماضي في اشتباكات مع قوات الأمن في نيودلهي ووقوع أعمال عنف، لاسيما في محيط المعلم التاريخي الرمزي “القلعة الحمراء”، مما خلف قتيلا ومئات الجرحى.

المصدر: قناة “NDTV” التلفزيونية الهندية/صحيفة “Hindustan Times” الهندية

Share and Enjoy !

0Shares
0 0