كتائب طرابلس والمنطقة الغربية والجبل: نرفض تشكيل حكومة جديدة لأنها ستعرقل الانتخابات – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أصدرت عدد من الكتائب العسكرية في العاصمة طرابلس والمنطقتين الغربية والجبلية المساندة لعملية بركان الغضب بيانًا بشأن تطورات الأوضاع في ليبيا.

البيان الذي اطلعت عليه صحيفة المرصد أشار إلى أنه وبعد اجتماع البلديات وأعضاء مجلسي النواب والدولة الاستشاري في مدينة كاباو تم الاتفاق على توحيد كافة الكتائب العسكرية بالمنطقة الغربية، وفض كل المنازعات السابقة، وفتح كل المسارات الترابية بين المدن.

وأضاف البيان أن الاتفاق تضمن محاربة الإرهاب والجريمة والتهريب والهجرة غير الشرعية ورجوع كل المهجرين إلى بيوتهم بالمنطقة الغربية، مهاجمًا في ذات الوقت عملية صيد الأفاعي التي أطلقتها وزارة الداخلية بحكومة الوفاق المنبثقة عن المجلس الرئاسي.

ورفض البيان هذه العملية “الوهمية” المخالفة للسيادة والتي تم إطلاقها لمصالح سياسية ضد تشكيلات مسلحة مصنفة كمجموعات خارجة عن القانون ومهربي البشر والوقود وتجار المخدرات، داعيًا رئاسي الوفاق إلى إدماج كل المقاتلين والثوار في بركان الغضب بالمؤسسات العسكرية والأمنية، حسب لوائح المؤسسات.

وفي الشأن السياسي أشار البيان إلى أن الصراعات في ليبيا الآن هي نتائج مخرجات بعثة الأمم المتحدة لعدم اختيار شخصيات توافقية لحل الأزمة، مطالبًا بخارطة طريق واضحة وشفافة ودعم مجلس الأمن لمشروع الانتخابات، مع رفض أي شخصيات غير توافقية في المرحلة القادمة.

وفيما حمل البيان الأمم مسؤولية الفوضى الممتدة منذ 5 أعوام دعا رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق للتواصل مع كل أعضاء المجلس وتشكيل حكومة وحدة وطنية توافقية، لحين إجراء الانتخابات في موعدها المحدد، مع عدم القبول بأي حكومة جديدة لكونها ستعرقل الاستحقاق الانتخابي.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0