لعنة الإصابات تلاحق هازارد.. ماذا يحدث لهذا اللاعب؟ – صحيفة المرصد الليبية

إسبانيا – أعلن نادي ريال مدريد طبيعة الإصابة التي تعرض لها لاعبه البلجيكي إيدين هازارد اليوم الأربعاء خلال مران الفريق.

وانسحب هازارد ولم يكمل المران، وخضع لمزيد من الفحوصات الطبية، لمعرفة سبب الآلام التي يشعر بها.

وقال ريال مدريد في بيان رسمي: “بعد الفحوصات التي أجريت اليوم للاعبنا، إيدين هازارد، من قبل الخدمات الطبية في النادي، تم تشخيص إصابته في عضلة المستقيم الأمامي للفخذ الأيسر.. وفي انتظار أي تطورات جديدة بشأن حالته”.

ولم يعلن الفريق الملكي حتى الآن عن المدة المتوقعة لغياب لاعبه البلجيكي، ولكن التقارير الصحفية تشير إلى غيابه على الأقل عن مباراة هويسكا في الدوري الإسباني، يوم السبت.

ووفقا لصحيفة “موندو ديبورتيفو” الكتالونية، فإن مدة غياب هازارد عن المباريات، ستتراوح بين 4 و6 أسابيع.

وبالتالي سيغيب، على الأقل، عن مباراة ذهاب الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا أمام أتالانتا الإيطالي، المقررة يوم 24 فبراير الجاري في إيطاليا.

ومن جانبها أكدت صحيفة “ماركا” الإسبانية، أن إصابة هازارد كانت أخطر مما كان متوقعا، وأن من المحتمل غيابه لمدة تتراوح ما بين أربعة إلى ستة أسابيع، مما يجعل فرصة تواجده صعبة أمام أتالانتا.

ويعيش إيدن هازارد (30 عاما) أسوأ فترة في مسيرته الكروية بأسرها، فقد كان نجما لامعا في تشيلسي، الأمر الذي لفت أنظار فريق ريال مدريد، وتعاقد معه في عام 2019 مقابل أكثر من 100 مليون يورو، لسد الثغرة الكبيرة التي تركها هدافه التاريخي النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، عقب انتقاله إلى يوفنتوس صيف 2018، لكن البلجيكي خيب آمال “الميرينغي” وجماهيره.

فقد شارك اللاعب البلجيكي في 13 مباراة فقط من أصل 30 هذا الموسم. وغاب عن اثنتين من أصل 17 مباراة بسبب إصابة في الكاحل، و6 لإصابة عضلية، وواحدة بعد إصابته بفيروس كورونا، وإصابة عضلية أخرى أبعدته عن الملاعب في 8 مباريات.

المصدر: وكالات

Share and Enjoy !

0Shares
0 0