العثور على أقدم كريم رجالي للوجه في مقبرة صينية قديمة – صحيفة المرصد الليبية

الصين – عثر علماء الآثار في مقبرة صينية قديمة، على علبة برونزية تحتوي على كريم للوجه للرجال، عمرها 2400-2700 عام. وهذا أقدم نموذج لمستحضرات التجميل الرجالية يعثر عليه في الصين.

وتشير مجلة Archaeometry، إلى أن علماء الآثار عثروا على العلبة البرونزية المزخرفة المحتوية على بقايا مادة ، في قبر رجل من النبلاء دفن في شمال الصين بين أعوام 771-476 قبل الميلاد.

وقد افترض الخبراء فورا أن هذه المادة، كريم للوجه. ومثل هذه الاكتشافات ليست نادرة في مقابر الفترة المذكورة، ولكن في مقابر النساء فقط. وهذا أقدم نموذج لمستحضرات التجميل الرجالية القديمة يعثر عليه في الصين.

ودرس الخبراء بالتفصيل محتوى العلبة البرونزية، واتضح، أن الدهن هو مكونه الأساسي. هذا الدهن يعود لحيوان كبير من المجترات. أضيف لهذا الدهن ما يسمى “حليب  القمر” الذي هو عبارة عن كتلة هلامية تتراكم على جدران بعض الكهوف وتتكون من الماء والمعادن.

ويعتقد بعض الخبراء، أن “حليب القمر” أعطى هذا الكريم اللون الأبيض، وربما كان يعتقد أنه جميل. ويمكن الافتراض، أن مثل هذا “المكياج” علامة تشير إلى أن الشخص ثري ومن النبلاء.

العثور على أقدم كريم رجالي للوجه في مقبرة صينية قديمة
“حليب القمر” على جدار احد الكهوف

ولكن هناك رأي آخر، يفيد بأن أنصار الطاوية (مذهب صيني يجمع بين عناصر من الدين والفلسفة) الأوائل، اعتقدوا أن لـ “حليب القمر” خصائص سحرية. لذلك لا يستبعد الباحثون أن يكون هذا الرجل الارستقراطي من أنصار هذا الرأي. وإذا كان كذلك، فإنه بوضع الكريم على وجهه كان يريد تحقيق شيء ما بمساعدة القوى السحرية.

وتجدر الإشارة، إلى أن هذه المقبرة هي جزء من مقبرة كبيرة، تجري فيها عمليات الحفر. لذلك ليس مستبعدا العثور على أشياء فريدة أخرى.

المصدر: فيستي. رو

Share and Enjoy !

0Shares
0 0