النفط يدعم المؤشر السعودي وسط تراجع خليجي – صحيفة المرصد الليبية

إبوظبي – أغلقت معظم أسواق الأسهم في الخليج على تراجع اليوم الأحد، وضغطت أسهم القطاع المالي على مؤشر دبي في حين حقق المؤشر السعودي مكاسب للجلسة السابعة على التوالي بفضل ارتفاع أسعار النفط.

وبلغ النفط، وهو داعم أساسي لأسواق المال في المنطقة، أعلى مستوياته في أكثر من عام يوم الجمعة بفضل الآمال في أن يدعم تحفيز أمريكي الاقتصاد والطلب على الوقود.

أغلق خام برنت مرتفعا 1.29 دولار بما يعادل 2.1% عند 62.43 دولار للبرميل بعدما وصل إلى أعلى مستوى خلال الجلسة عند 62.83 دولار، الأعلى منذ 22 يناير 2020.

وتقدم المؤشر السعودي 1% اليوم مدعوما بزيادة سهم مصرف الراجحي 4.4% وارتفاع سهم شركة التعدين العربية السعودية “معادن” 4.2%.

وهبط المؤشر الرئيسي في دبي 0.4% تحت وطأة تراجع سهم بنك المشرق 5% ونزول سهم بنك الإمارات دبي الوطني 0.4%.

وأغلق سهم شركة “داماك” العقارية على تراجع 1.6% بعدما أعلنت عن تكبدها خسارة فادحة في 2020 مع انكماش المبيعات خلال جائحة فيروس كورونا.

واستقر مؤشر أبوظبي، إذ عوضت مكاسب أسهم قطاع التطوير العقاري، مثل سهم الدار العقارية الذي ارتفع 1.6%، خسائر أسهم القطاع المالي.

أعلنت “الدار العقارية”، أكبر مطور في أبوظبي، بعد انتهاء الجلسة تحقيق ربح صاف في الربع الأخير من العام الماضي بلغ 729 مليون درهم (198 مليون دولار)، بارتفاع 28% عن نفس الفترة قبل عام.

وتراجع المؤشر القطري 0.1% بعد هبوط سهم مصرف قطر الإسلامي 0.7%.

وخارج منطقة الخليج، خسر مؤشر الأسهم القيادية في مصر 0.3% وهبط سهم البنك التجاري الدولي 0.6%.

السعودية.. ارتفع المؤشر 1% إلى 9036 نقطة.

أبوظبي.. استقر المؤشر عند 5666 نقطة.

دبي.. هبط المؤشر 0.4% إلى 2623 نقطة.

قطر.. تراجع المؤشر 0.1% إلى 10508 نقاط.

مصر.. هبط المؤشر 0.3% إلى 11507 نقاط.

البحرين.. نزل المؤشر 0.1% إلى 1462 نقطة.

سلطنة عُمان.. انخفض المؤشر 0.1% إلى 3556 نقطة.

الكويت.. استقر المؤشر عند 6209%.

المصدر: “رويترز”

Share and Enjoy !

0Shares
0 0