شمبش: سنعقد جلسة للبرلمان في طبرق الإثنين ولا نعرف كم سيكون الحضور فيها – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – رأى عضو مجلس النواب رمضان شمبش أن عقد اجتماع للبرلمان في صبراتة يدل على أن كتلة النواب تسعى لتحقيق المنفعة لليبيين وهذه خطوة جيدة بحسب قوله.

شمبش تساءل خلال تغطية خاصة أذيعت على قناة “ليبيا بانوراما” أمس السبت وتابعتها صحيفة المرصد قائلًا: “السؤال الذي يطرح نفسه الآن ما مدى مشروعية هذه الجلسة؟”.

وأضاف: “لا أحبذ أن يكون عقيلة هو رئيس مجلس النواب، أبحث عن الوسيلة والسبب القانوني الذي يمكن معه عقد جلسة في صبراتة، هم يقولون إنهم سيعقدونها بأكبر الأعضاء سنًا وأول جلسة ممكن أن تنعقد بأكبر الأعضاء سنًا، لكن هناك رئاسة للمجلس يجب أن نحترمها. حمودة سيالة ليس رئيس مجلس نواب لأنه لو كان كذلك لاتخذ ما يتخذه من إجراءات ضرورية، باعتباره رئيس مجلس نواب لا يستطيع أن يتخذ أي قرار باسمه كرئيس مجلس نواب ونحن نعرف هذا”.

وأوضح أن جلسة صبراتة سواء عقدت بكامل النصاب أم لا ستكون جلسة تشاورية لا جلسة رسمية، كاشفًا عن اتخاذه قرارًا بعدم الذهاب لاجتماع صبراتة؛ لأن هناك مشكلة -بحسب قوله- بالأداة التي ستدير الجلسة.

كما أفاد أن الدعوة لجلسة رسمية تكون من قبل الرئيس أو النائبين معًا، أما الدعوة الصادرة من أحد النواب هي صورية فقط، مضيفًا: “سنعقد جلسة في طبرق يوم الإثنين ولا نعرف كم سيكون الحضور فيها”.

واختتم حديثه مؤكدًا على أن عقيلة صالح ليس لديه أي مانع من التوجه لأي مدينة، لكنه يتبع نصوص اللائحة؛ حيث سيعقد جلسة في طبرق ومن الممكن أن يحدد خلالها المكان والزمان لعقد جلسة منح الثقة للحكومة، بحسب قوله.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0