أول ناقلات كاسحة للجليد تباشر بنقل غاز يامال عبر الطريق البحري الشمالي – صحيفة المرصد الليبية

الأورال – أفادت مديرية الجمارك في الأورال، إنه تم تنظيم ولأول مرة وثيقة إدخال مؤقت لثلاث ناقلات غاز كاسحة للجليد، لاستخدامها في نقل الغاز من ميناء سابيتا في يامال عبر الطريق البحري الشمالي.

وأشارت المديرية، إلى أن حصول الناقلات على الصفة المذكورة، يسمح للمشاركين في النشاط الاقتصادي الخارجي، بالاستفادة من التسهيلات خلال تسديد الرسوم الجمركية والضرائب. وسيسمح ذلك للناقلات الثلاث، خلال 3 سنوات، بنقل الغاز من ميناء سابيتا بشر حر عبر الطريق البحري الشمالي.

ووفقا لبيانات الجمارك، يبلغ طول كل ناقلة 300 متر، وسعتها 172 ألف متر مكعب، وهي قادرة على نقل الغاز الطبيعي إلى المستهلكين، بدون مرافقة كاسحات الجليد. ويمكنها العمل في درجات حرارة منخفضة (تصل إلى ناقص درجة مئوية) وخلال سماكة جليد تزيد على مترين.

وتدل هذه البيانات، على أن السفن المذكورة، مسجلة في موانئ هونغ كونغ، وقبرص، وهي مملوكة لشركة مسجلة في سنغافورة.

المصدر: تاس

Share and Enjoy !

0Shares
0 0