غريزمان يستفز جماهير برشلونة بسفره إلى فرنسا عقب الهزيمة الساحقة أمام سان جيرمان – صحيفة المرصد الليبية

إسبانيا – أثار الفرنسي أنطوان غريزمان، مهاجم برشلونة، الجدل بسفره إلى بلده مباشرة عقب الهزيمة الساحقة لفريقه الكتالوني أمام ضيفه باريس سان جيرمان (1-4) مساء أمس الثلاثاء، على ملعب “كامب نو”.

واستغل غريزمان قرار الهولندي رونالد كومان، مدرب برشلونة، منح لاعبي الفريق إجازة لمدة يومين من التدريبات بعد مباراة الأمس، قبل العودة من أجل الاستعداد لمواجهة قاديش، يوم الأحد المقبل، ضمن الدوري الإسباني، وسافر إلى فرنسا لقضاء الإجازة بعيدا عن الأجواء المشحونة في المدينة الكتالونية، حسب ما كشفت عنه شبكة “كوبي”.

ولم يكتف غريزمان بإثارة غضب زميله المدافع جيرارد بيكيه، العائد من الإصابة، خلال مباراة باريس سان جيرمان، بسبب مستواه الباهت، وإنما أشعل أيضا غضب الجماهير عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، بسبب قراره المفاجئ بالسفر إلى فرنسا، مباشرة عقب الهزيمة.

وخرج غريزمان من ملعب “كامب نو” متجها إلى المطار مباشرة، حيث ظهر مرتديا القناع امتثالا للإجراءات الصحية، لكنه لم يرد على أسئلة الصحفيين الذين كانوا ينتظرونه للاستفسار حول أسباب الهزيمة.

وعندما سأله الصحفيون “إلى أين أنت ذاهب”، رد الفرنسي بجملة واحدة “ما الذي يهمكم في هذا الأمر؟”.

ولعب غريزمان لمدة 85 دقيقة مع برشلونة أمام باريس سان جيرمان، فشل في التسجيل أو صناعة أي هدف، وسدد ثلاث كرات، واحدة فقط كانت في إطار المرمى، ومرر 24 كرة منها 19 تمريرة ناجحة أي بنسبة نجاح 79%.

وشارك المهاجم الفرنسي في 33 مباراة منذ بداية الموسم الجاري، في كل البطولات، وسجل 12 هدفا، وصنع 10 أهداف أخرى.

وتلقى برشلونة هزيمة مذلة في معقله على ملعب “كامب نو” أمام ضيفه باريس سان جيرمان (1-4) وذلك في ذهاب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا “التشامبيونز ليغ”.

ويحتاج برشلونة للفوز بفارق أربعة أهداف على الفريق الفرنسي على ملعب “حديقة الأمراء” في لقاء الإياب المقرر له يوم الأربعاء 10 مارس المقبل، إذا ما أراد التأهل للدور ربع النهائي، ومواصلة مشواره في البطولة، التي فشل في الفوز بها منذ عام 2015.

المصدر: وكالات

Share and Enjoy !

0Shares
0 0