داعيًا لانتخابات برلمانية فقط .. النمروش: المرتزقة الواجب إخراجهم هم الذين جلبتهم جهات غير شرعية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – بحث وزير الدفاع المفوض بحكومة الوفاق المنبثقة عن المجلس الرئاسي صلاح الدين النمروش مع المبعوث الأممي يان كوبيتش تطورات العملية السياسية.

بيان صادر عن الوزارة تابعته صحيفة المرصد أشار إلى أن الاجتماع الذي تم عقده بمقرها ناقش سبل دعم المسارين العسكري والسياسي، وأعمال لجنة “5+ 5” العسكرية، ودور دفاع الوفاق والبعثة الأممية في ترسيم السلام ودعم المصالحة الوطنية.

جانب من لقاء النمروش مع كوبيش في طرابلس

وأكد النمروش أن دور البعثة مهم بمساعدة من وصفها بالمؤسسة العسكرية، وبناء ما قال أنه “جيش يخضع للسلطة المدنية”، مع ضرورة إجراء انتخابات تشريعية في موعدها المحدد، وإخراج المرتزقة الذين تم استجلابهم من دون دعوة من أي “جهة شرعية”، مستبعداً المسلحين الأتراك ومرتزقتهم السوريين الذين يعتبر النمروش أنهم تم استدعائهم من “جهة شرعية” (حكومة الوفاق غير المعتمدة من البرلمان المنتخب).

وأضاف النمروش أن أي اتفاق على عقد جلسة لمجلس النواب بهدف منح الثقة لحكومة رئيس الوزراء المكلف عبد الحميد الدبيبة في أي منطقة خاضعة لدفاع الوفاق يعني ضمان سلامة الجميع؛ لأن النمروش من دعاة السلام وداعم لحكومة الوحدة الوطنية ووحدة كافة التراب الليبي.

بدوره جدد كوبيش دعمه لعملية السلام ووقف إطلاق النار، في وقت ترتبط فيه مسألة إخراج المرتزقة بالتقدم في الحوار السياسي، لافتًا إلى أن البعثة لن تسمح بالتدخلات الخارجية في الشؤون الداخلية الليبية، وستطالب بقوة بإخراج المرتزقة، بحسب البيان.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0