ماذا تقول حالة قدمك عن صحتك؟ – صحيفة المرصد الليبية

إنجلترا – كشف خبراء أن القدمين يمكن أن تقولا الكثير عن صحتنا العامة وتكشفا لنا إذا كان شخص ما يعاني من حالة خطيرة.

ويجب على الناس الانتباه إلى حالة أقدامهم لأن الجلد والملمس ودرجة الحرارة يمكن أن تشير إلى مشاكل صحية يجب معالجتها. وفيما يلي مجموعة من العلامات التحذيرية التي يجب الانتباه إليها لأنها قد تعني الإصابة بحالات أكثر خطورة مما نتوقع:

الكعوب المتشققة:

يمكن أن يكون الكعب المتشقق قبيح المظهر، ويمكن أن تختفي معظم الحالات الخفيفة باستخدام الكريمات والمرطبات التي لا تحتاج إلى وصفة طبية.

ويقول الخبراء في ماركة Flexitol للعناية بالقدم إن الكعب المتشقق ليس خطيرا بالنسبة لمعظم الناس، لكنه قد يصبح مؤلما إذا تُرك دون علاج.

وقال الخبراء إنه في الحالات الشديدة، يمكن أن تصبح الشقوق عميقة لدرجة أنها تنزف، “وقد يكون هذا مؤلما جدا في حد ذاته، ولكن الأهم من ذلك أنه قد يعرضنا لخطر العدوى. أقدامنا هي وسيلة اتصالنا الرئيسية بالعالم، بما في ذلك أرضيات الصالة الرياضية المتسخة، والأحذية التي تفوح منها رائحة العرق وجميع أماكن تكاثر البكتيريا الأخرى”.

ويمكن أن يكون تشقق الكعب أكثر خطورة لأولئك الذين يعانون من حالات طبية أساسية حيث يكون هناك خطر أكبر للإصابة بأضرار جلدية شديدة أو عدوى، على سبيل المثال مرضى السكري.

الوكعة:

تعد الوكعات، أو كما تعرف أيضا باسم الورم الملتهب، شائعة جدا وغالبا ما تكون ناتجة عن الأحذية المضغوطة بإحكام على القدم.

وتشير دينا جوهيل، أخصائية أمراض القدم، إلى أن السبب الأكثر شيوعا للورم الملتهب هو في الواقع الجينات الوراثية. ومع ذلك، فإن هذه الوكعات مرتبطة أيضا بالتهاب المفاصل.

وأضافت جوهيل: “السبب الدقيق غير معروف، وتشمل العوامل الأكثر شيوعا العوامل الوراثية، والأحذية الضيقة، والأقدام المسطحة، والتهاب المفاصل، والصدمات أو الإصابة، والحالات العصبية العضلية”.

قدم باردة:

تعني درجات الحرارة الأكثر برودة أن معظمنا سيضطر إلى ارتداء الجوارب واعتماد الأغطية.

وفي حين أن مشكلة القدم الباردة يمكن حلها عادة عن طريق تغطيتها، فإن هيئة الخدمات الصحية الوطنية تنص على أنها قد تكون من أعراض مرض رينود، وهي اضطرابات وعائية تشنجية تسبب تلون أصابع اليدين وأصابع القدمين، وأحيانا غيرها من أجزاء الجسم. وهي ظروف تؤثر على الدورة الدموية.

الأظافر الصفراء:

إذا كان لديك أظافر صفراء، فمن المحتمل أنك تعاني من عدوى فطرية. وقال الدكتور دون هاربر سابقا إن الأظافر الصفراء يمكن أن تكون ببساطة نتيجة الإفراط في استخدام طلاء الأظافر.

ومع ذلك، فإن الأظافر السميكة متغيرة اللون يمكن أن تشير إلى وجود عدوى فطرية.

وإذا كانت هذه هي الحالة، فقد تجد أظافرك أصبحت أكثر هشاشة ويتغير شكلها وتكون مؤلمة.

وإذا لاحظت ما يشبه كدمة تحت الظفر ولكنك لا تتذكر تعرضك لإصابة، فمن المهم أن تقوم بفحصها هذا لأنه في بعض الأحيان يمكن أن يتطور إلى سرطان الجلد تحت الظفر وهذا يحتاج إلى تقييم وعلاج عاجلين.

مسمار القدم:

يقول الخبراء إن مسامير القدم، مثل الأورام الملتهبة، يمكن أن تكون علامة على ارتداء الأحذية غير المناسبة. كما أنها مرتبطة بضغط العظام والسمنة ومرض السكري.

وتحدث المسامير عادة عندما يحاول الجلد حماية منطقة تحته من الإصابة أو الضغط أو الاحتكاك.

وعلى الرغم من أنها ليست خطيرة إلا أنها قد تسبب تهيجا.

وقال الخبراء إن المسامير يمكن أن يكون سببها أيضا اختلال التوازن وعدم الاتساق في الجسم، وهذا قد يكون مرتبطا بألم في أسفل الظهر والركبتين والكاحلين وفي بعض الحالات بالرقبة.

التورم:

تقول هيئة الخدمات الصحية الوطنية إن معظم حالات تورم القدمين تختفي من تلقاء نفسها، ولكن إذا لم يحدث ذلك فعليك زيارة طبيب عام.

ويمكن أن يحدث التورم في القدمين بسبب تراكم السوائل، وهذا ما يسمى بالوذمة.

ومن المهم أن تراقب التورم حيث تنص هيئة الخدمات الصحية على أن الوذمة يمكن أن تحدث بسبب مجموعة من المشكلات بما في ذلك:

-إصابة: مثل إجهاد أو التواء

-لدغة حشرة أو لسعة

-مشاكل في الكلى أو الكبد أو القلب

-جلطة دموية

-عدوى

المصدر: ذي صن

Share and Enjoy !

0Shares
0 0