مركز الرقابة يحذر المخابز من إستخدام مادة “برومات البوتاسيوم ” المسرطنة لتحسين الخبز – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا –  حذر مركز الرقابة على الأغذية والأدوية في بيان له أمس الأول المخابز من استخدام مادة برومات البوتاسيوم والتي يرمز لها “KBrO3” المسببة للسرطان وأمراض الكبد.

المركز أوضح في بيانه الذي نشره عبر مكتبه الإعلامي أن مادة برومات البوتاسيوم تستخدم كمادة محسنة للخبز تضاف للطحين، وتعمل على زيادة تبييض الدقيق الأبيض، وتدخل في صناعة الخبز والكيك والمخبوزات والبسكويت.

وأضاف أن برومات البوتاسيوم هي مادة كيميائية تم استخدامها كمحسن للخبز منذ 1923، وتعتبر من المواد المؤكسدة ذات الفعالية البطئية أثناء عملية التخمير، مما يساعد في إنتاج خبز ذي حجم عالٍ ولون ومذاق جميلين، وتدخل أيضًا في صناعات أخرى مثل تعقيم المياه، وتستخدم أيضًا في مواد التجميل وفي الشامبو.

كما نوهت إلى أن مادة برومات البوتاسيوم مادة خطرة جدا على صحة الانسان حيث أثبتت التجارب بأنها تؤدي للسرطان وبناءا على تقارير الأبحاث فقد تم منعها في الكثير من الدول.

وبحسب البيان، أدرجت مادة بروميد البوتاسيوم ضمن المواد المسرطنة والمسببة لأمراض الكبد بواسطة لجنة دستور الأغذية في 1996 على ضوء نتائج وبحوث وتحاليل مختبرية كافية بعد استخدام الأجهزة الحديثة ذات الحساسية العالية، التي كشفت أن هذه المادة تترك آثارًا واضحة في الخبز، كما أن حيوانات المعامل ظهرت عليها أمراض سرطانية بعد تعرضها للمادة.

المركز أكد أنه وعلى الرغم من التحذيرات بخطورة هذه المادة ونتائجها السلبية حال استخدامها، إلا أن بعض من وصفهم بـ”ضعاف النفوس” ما زالوا يستعملون هذه المادة بطرق غير شرعية، بعد منع استخدامها في المواد الغذائية والخبز خصيصًا، مشيرًا إلى قيامه بمخاطبة الجهات الضبطية بضرورة معاقبة كل المتورطين بالاستهتار بأمن وصحة وسلامة المستهلك.

 

Share and Enjoy !

0Shares
0 0