السفارة المصرية في الجزائر تحدد الجهة المسؤولة عن أزمة “بعثة الزمالك” – صحيفة المرصد الليبية

الجزائر – أوضح هاني ديمتري، القائم بأعمال السفير المصري فى الجزائر، أن السفارة المصرية لم تكن تعلم بأمر بعثة الزمالك إلى الجزائر، إلا في منتصف نهار الأحد، وسعت مع الخارجية لحل أزمة التصاريح.

وصرح ديمتري، فى مداخلة تلفزيونية: “لم نكن نعلم بتفاصيل بعثة الزمالك التى نزلت فى الجزائر إلا عند الساعة الـ11 صباحا، وأرسلنا مندوبا لمطار الجزائر فلم يجد البعثة، ثم علمنا أنها نزلت إلى مطار حاسي مسعود، البعيد جدا عن العاصمة الجزائرية”.

وأضاف القائم بأعمال السفير: “قمنا بتكثيف التواصل مع الخارجية المصرية ومطار حاسي مسعود من أجل مساعدة بعثة الزمالك”.

وتابع هانى ديمتري: “أزمة عبور البلاد ليست مسؤولية الأندية، ولكن الشركة الناقلة تتحملها، فهي من يجب عليها الحصول على الموافقة والتصاريح قبل قيام الرحلة.. ومن الأفضل أن تبلغ الأندية السفارات (المصرية) فى البلاد التى ستمر بها حتى يكون هناك مندوب منا فى انتظارهم لحل كل المشاكل التي تواجههم وتوفير بعض الجهد والمعاناة التي يتعرضون إليها”.

وطالبت اللجنة المكلفة بادارة نادي الزمالك تأجيل مباراة الفريق أمام مضيفه تونجيث السنغالي بالجولة الثانية من دور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا والمقرر لها الثلاثاء المقبل.

وكانت بعثة الفريق المصري قد تأخرت في الوصول للسينغال، بسبب ظروف الطيران قبل أن تصل مساء الأحد إلى السينغال.

المصدر:” اليوم السابع”

Share and Enjoy !

0Shares
0 0