بن شرادة: عملية محاربة الفساد تتطلب أجهزة أمنية قوية لضبط المفسدين الذين نهبوا المال العام – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا –  اعتبر عضو مجلس الدولة الاستشاري وعضو المؤتمر العام منذ عام 2012 سعد بن شرادة تعهد رئيس الوزراء المكلف عبدالحميد الدبيبة بدعم القضاء إشارة إلى نية الحكومة الجديدة التصدي للتجاوزات، رغم ثقل ملف الفساد بالنسبة لأي حكومة، سواء كانت دائمة أو مؤقتة.

بن شرادة وفي تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية اليوم الإثنين، دعا إلى تقليل سقف التوقعات بشأن إمكانية فتح قضايا الفساد بدرجة كبيرة كما يطمح ويأمل البعض، متحدثًا عن إشكالية هشاشة الدولة ومؤسساتها، في حين تتطلب عملية محاربة الفساد آليات وأجهزة أمنية قوية لضبط وإيقاف المفسدين الذين نهبوا المال العام، خاصةً أن هؤلاء قد يملكون المال والسلاح.

وأشار إلى أن دعم الحكومة للقضاء راهنًا يمكن أن يساعد في التوثيق الدقيق لكافة الجرائم الإدارية والمالية التي وقعت في الفترة الماضية.

بن شرادة اختتم: “بما أن هذه النوعية من القضايا لا تسقط بالتقادم، فيمكن عندما تقوى وتستقر الدولة أن تتم ملاحقة الفاسدين داخل ليبيا أو خارجها، والعمل على استرجاع الأموال المنهوبة، خاصةً أن ليبيا عضو بالعديد من الاتفاقات الدولية فيما يتعلق بتسليم المطلوبين للقضاء”.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0