معلقًا على واقعة موكب باشاآغا… النمروش: لا أحد فوق القانون وسنحاسب كل من يتعدى على مؤسسات الدولة – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا- صدر عن وزير دفاع الوفاق صلاح الدين النمروش الموالي بشدة لتركيا بيان بشأن إدعاء وزير داخلية الوفاق فتحي باشاآغا لمحاولة اغتيال عبر استهداف موكبه.

البيان الذي اطلعت عليه صحيفة المرصد أشار إلى متابعة النمروش ما حصل لموكب باشاآغا خلال عودته لمنطقة جنزور، مؤكدًا اتخاذه بوصفه المسؤول عن سلامة الجميع إجراءات عدة، تهدف لتأمين العاصمة ومنع حدوث أي تبعات تؤثر سلبًا عليها دون وصف ما حدث بأنه عملية إغتيال.

 

وأضاف البيان أن هذه الإجراءات تمثلت في قيام النمروش بالتواصل مع وزير عدل الوفاق والاتفاق على تكليف رئيس نيابة شمال طرابلس للتحقيق في الواقعة، وتكليف قوة من منطقة طرابلس العسكرية لفرض الأمن ومنع أي تجاوزات أمنية؛ لأن الأمن يمثل خطًا أحمر لا يمكن المساس به حسب تعبيره.

واختتم البيان بالإشارة إلى أن الأمن في العاصمة طرابلس وليبيا هو أحد المهام الأساسية والأصيلة لوزارة دفاع الوفاق، مع التأكيد على أن لا أحد فوق القانون، مع الالتزام بمبدأ محاسبة كل من يتسبب في تقويض الأمن أو التعدي على القانون ومؤسسات الدولة.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0