سيف النصر يطالب بضرورة وضع رقابة قوية على الخدمة الطبية التي ستقدم للمواطن بالداخل – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – طالب العضو المنشق عن مجلس النواب في طبرق أيمن سيف النصر بضرورة وضع رقابة قوية على الخدمة الطبية التي ستقدم للمواطن الليبي بالداخل، ومستوى جودتها، وتحديد أسعار الخدمات التي ستشتريها الدولة من المستشفيات الخاصة والعامة، والتي سيتمتع المواطن فيها بموجب تأمينه الصحي.

سيف النصر وفي تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية اليوم الثلاثاء أشار إلى فوائد برنامج “الطبيب الزائر” إذا تم التعاقد مع أطباء دول مشهود لها بالتميز في مجال الجراحات الدقيقة، التي يزداد عليها الطلب بالداخل الليبي، بجانب أطباء بعض دول الجوار الذين تمت الاستفادة منهم سابقًا، في إطار هذا البرنامج، الذي يطبق الآن بشكل جزئي في بعض مستشفيات المدن الليبية الكبرى، ويلقى إقبالًا متزايدًا.

وشدد على أن نجاح تجربة توطين العلاج يرتبط بشكل بمباشر بتحسين مهارات الأطقم الطبية المساعدة، وهو ما يتطلب منحهم حوافز تشجيعية للتفرغ، داعيًا إلى تحقيق مبدأ العدالة في تقديم الخدمة الطبية من خلال تعميمها، وعدم الاكتفاء بتوفرها في المدن الكبرى فقط، مع اعتماد برنامج “طبيب الأسرة” لما يمثله من أهمية بالمرحلة الوبائية الراهنة.

سيف النصر لفت إلى ضرورة دعم البحث العلمي لتطوير قدرات المؤسسات الصحية والتعليمية في ليبيا، بشأن صناعة العلاجات الدوائية لتوفير احتياجات السوق تدريجيًا، بدلًا من الاعتماد على الاستيراد والتعرض للمضاربات وسياسات الاحتكار.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0