شهادة من وكالات عالمية.. الاقتصاد الروسي مرن في مواجهة العقوبات الأمريكية – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

روسيا – تحدثت وكالة عالمية عن تأثير العقوبات الأمريكية الأخيرة على روسيا، وخاصة أن الإجراءات الأمريكية الجديدة استهدفت السندات الروسية السيادية.

واستبعدت وكالة التصنيف العالمية “ستاندرد آند بورز” أن يكون تأثير العقوبات الأمريكية على السندات السيادية الروسية كبيرا، وقالت إن العقوبات التي أعلنتها الولايات المتحدة سيكون لها تأثير محدود على تمويل الميزانية والأسواق المالية في البلاد، بسبب مرونة روسيا في مواجهة الصدمات الخارجية.

في الوقت نفسه، أشارت الوكالة إلى مخاطر تشديد العقوبات الأمريكية على روسيا وفرض واشنطن عقوبات جديدة على مؤسسات روسية، بما في ذلك البنوك، في السنوات القليلة المقبلة.

بدورها أكدت وكالة “فيتش” العالمية مرونة الاقتصاد الروسي، وقالت إن “التصنيف السيادي لروسيا مرن في وجه العقوبات الجديدة، ولن تكون الإجراءات الأمريكية قادرة على تقويض الاقتصاد الكلي والاستقرار المالي في روسيا ومنع خدمة الديون”.

ولفت محللو وكالة “فيتش” إلى انخفاض عجز الموازنة واستقرار القطاع المالي في روسيا، إلى جانب وجود احتياطيات دولية كبيرة. وأشار المحللون إلى أن العقوبات قد تؤثر سلبا على معنويات المستثمرين، وستستمر في اختبار قوة السياسة المالية والاقتصادية لروسيا.

وفي الأسبوع الماضي، أعلنت واشنطن عن فرض عقوبات ضد 32 كيانا وشخصية روسية، وضد السندات الروسية السيادية، وذلك على خلفية المزاعم حول التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأمريكية الماضية.

وفي إطار العقوبات حظرت الولايات المتحدة على شركاتها الشراء المباشر لسندات الدين الروسية الصادرة عن البنك المركزي الروسي، أو صندوق الثروة الوطنية، أو وزارة المالية الروسية.

المصدر: نوفوستي

Share and Enjoy !

0Shares
0 0