النعاس: قد يكون هناك نصائح وجهت لجماعة الإخوان بالتراجع للخلف قليلًا – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا –  اعتبرت الأمين العام لحزب الجبهة الوطنية الذي يقوده محمد المقريف فيروز النعاس أن التشكيك بموقف جماعة الإخوان المسلمين وأهدافها كان متوقعًا، وذلك لمعرفة الجميع بأنه من الصعب جدًا على الإخوان الابتعاد عن المشهد السياسي.

النعاس وفي تصريحات خاصة لصحيفة الشرق الأوسط اللندنية اليوم الثلاثاء أضافت: “ربما أرادوا الظهور بحلة جديدة، فرغم أن لهم قاعدة شعبية مهمة، وتعامل بعض أعضاء البعثة الأممية معهم أحيانًا باعتبارهم ممثلين لتيار ثورة فبراير (شباط)، فإن قطاعًا كبيرًا من الشارع الليبي لم ينسَ بعد قيام الإخوان خلال الحوار السياسي ومجريات انتخاب سلطة انتقالية بدعم قائمة وزير الداخلية السابق فتحي باشاآغا، ورئيس البرلمان عقيلة صالح، على الرغم من الدور المعروف للأخير في تأييد الهجوم على العاصمة، وهذا يجعل الجميع يشكك في مواقفهم”، على حد تعبيرها.

أوضحت أنه رغم خلو حكومة الوحدة الوطنية من أعضاء الجماعة، فإن الأخيرة تحاول فرض وجودها على المجريات.

النعاس اختتمت بالقول: ولا أستبعد أن تكون هناك نصائح قد وجهت للجماعة بالتراجع للخلف قليلًا في إطار التقارب بين مصر وليبيا، خصوصًا في ظل ما يردد عن رفض القاهرة أن يكون الإخوان في مقدمة المشهد.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0