كليفيرلي: حكومة الوحدة الوطنية ومجلسا النواب والدولة الاستشاري مطالبون بإنجاح الانتخابات – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – طالب وزير الدولة البريطانية لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا “جيمس كليفيرلي” حكومة الوحدة الوطنية بإنجاح الانتخابات التشريعية والرئاسية المقبلة.

مطالبة “كليفيرلي” جاءت خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده بالعاصمة طرابلس إلى جانب وزير الخارجية بحكومة الوحدة الوطنية نجلاء المنقوش تابعت مجرياته صحيفة المرصد، وفيه أشار الوزير البريطاني إلى وجوب العمل الجاد على ضمان وجود بيئة مواتية لإجراء انتخابات آمنة ونزيهة وشاملة بدعم أممي ودولي.

وأضاف “كليفيرلي” بالقول: إن الانتخابات الناجحة ستتطلب أكثر من مجرد تشريعات فحسب، وإن إجراءها في موعدها المحدد في الـ24 من ديسمبر المقبل يعتمد على مجلس النواب ومجلس الدولة الاستشاري، ما يتطلب إثبات قدرتهما على إحداث تغيير إيجابي حقيقي بصفتهم ممثلين عن الشعب الليبي.

وأوضح “كليفيرلي” أن كلا المجلسين يمكنهما القيام بذلك، من خلال الاستجابة الفورية لدعوة المبعوث الأممي يان كوبيتش لتوضيح الأساس التشريعي والدستوري قبل مؤتمر برلين 2، المؤمل أن يتم عقده في وقت لاحق من يونيو الجاري، فالانتخابات نقطة انطلاق نحو العام 2022.

وأكد “كليفيرلي” أن العام المقبل سيكون أكثر إشراقًا لليبيا؛ حيث أصبح لدى الليبيين الآن فرصة حقيقية لكتابة الفصل التالي في تاريخ بلادهم، داعيًا حكومة الوحدة الوطنية لضمان إجراء تدابير لتمكين المرأة من المشاركة الكاملة والعادلة والهادفة كمرشحة وناخبة.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0