بعلامة من السماء.. كيف تحول مطعم إلى كنيسة لـ”إله كرة القدم” مارادونا؟ – صحيفة المرصد الليبية

المكسيك – قرر المكسيكي مارسيلو باوتشر وهو صاحب مطعم ومشجع أرجنتيني، تحويل مطعمه إلى كنيسة باسم أسطورة كرة القدم الأرجنتيني الراحل دييغو أرماندو مارادونا.

وأحرز دييغو مارادونا لقب بطل كأس العالم عام 1986 في المكسيك بالذات، وتوفي يوم عيد ميلاد ابنة مارسيلو، لذا اعتبر المكسيكي أن هذه علامة من السماء، فقرر تحويل مطعمه إلى كنيسة باسم مارادونا ليبقى “إله كرة القدم دائما في القلوب”.

وصدم نبأ وفاة الأسطورة مارادونا، يوم 25 نوفمبر 2020، عن عمر يناهز 60 عاما، الأرجنتين وعالم كرة القدم، حيث كان يحظى بشعبية هائلة.

وتحولت الكنيسة إلى متحف مليء بصور مارادونا من طفولته إلى صور من لقاءات مع الزعيم الكوبي الراحل فيديل كاسترو والبابا فرنسيس.

وفرشت أرضية الكنسية بعشب صناعي ووضعت كراسي على الجانبين مزينة بقمصان أندية مختلفة من المكسيكي والأرجنتين وأوروبا، وكذلك المنتخبات الوطنية من جميع أنحاء العالم.

وتعتبر الكنيسة هي الثانية من نوعها في العالم، حيث توجد في الأرجنتين أول كنيسة في مدينة روزاريو تم إنشاؤها من قبل المعجبين بالأسطورة مارادونا عام 1998.

المصدر: وكالات