الشركسي: لدى ملتقى الحوار خطة واضحة في حال لم يتم التوافق على مقترح للقاعدة الدستورية – صحيفة المرصد الليبية

يبيا – قال عضو ملتقى الحوار السياسي أحمد الشركسي إن ملتقى الحوار السياسي هو المنوط به قيادة الدفة للوصول للقاعدة الدستورية؛ لأن الخلاف بين مجلسي الدولة والنواب لن يقودهما إلى أي توافق على القاعدة، كما فعلا في مسألة المناصب السيادية.

الشركسي وفي تصريح لمنصة “فواصل” أمس السبت رأى أن الأمل الآن مَعقودٌ على الملتقى، وأنهم يحاولون الحدّ من عرقلة المعرقلين داخله، خصوصًا أنصار الحكومة منهم، على حد قوله.

وأضاف: “هناك ثمة أعضاء موالون للحكومة بلجنة التوافقات يدّعون أمام الناس أنهم يسعون للتوافق في حين أنهم يعملون لإفشال اللجنة من الداخل، وهو ما حذرنا البعثة منه منذ البداية”.

وأشار إلى أن لدى الملتقى خطة واضحة إذا فشل في التوافق على مقترح للقاعدة، وهي الرجوع إلى مقترح اللجنة القانونية والتصويت على النقاط الخلافية فيه، وذلك خلال جلسة سيعقدها قبل 20 أغسطس.

الشركسي أكد أنه لا يمكن أن يُعَدّ المعرقلون المستفيدون من استمرار الوضع الراهن مُصلحين، ويجب مواجهتهم لضمان استقرار البلاد.