مركز سبها الطبي: وصلنا إلى ذروة الوباء وأعداد الوفيات في تزايد كبير جدًا – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا –  أكد مركز سبها الطبي اليوم الأحد وصوله إلى ذروة الوباء، مشيرًا إلى أن أغلب المناطق في مدينة سبها يعاني فيها المواطنون من انتشار الالتهاب الرئوي بسبب فيروس كورونا، وأعداد الوفيات في تزايد كبير جدًا.

مركز سبها الطبي وفي بيان له نشره عبر مكتبه الإعلامي أضاف: “اليوم وصل عدد المرضى بعزل مركز سبها الطبي إلى 15مريض، منهم على جهاز التنفس الصناعي الخارجي ومنهم على الأكسجين عالي التركيز، وفي أي لحظه سوف يحتاجون إلي جهاز تنفس صناعي”.

وأشار إلى أن كل الأسرّة ممتلئةً الآن، بالإضافة إلى وجود نقص بين العناصر الطبية والطبية المساعدة الذي أضاف على العاملين بالعزل مجهودات مضاعفة.

ونبه إلى أن الموجودين الآن يقدمون الرعاية الصحية لضعف العدد المطلوب أن يقدمو له الرعايه الطبية، لافتًا إلى أن جميع الأسرة بمركز الفلترة ممتلئة، مضيفًا : “المرضى هناك حالهم ليس بأفضل من العزل، فهم أيضًا في إنتظار أن يحصل أحدهم على سرير شاغر بمركز العزل”.

وأكد أن هناك استهلاكًا كبيرًا جدًا في الأكسجين، وأغلب المرضى داخل العزل يستهلك واحدهم ما بين أسطوانة ونصف الأسطوانة إلى أسطوانتين في كل ساعة، أو 45 دقيقة كحد أدنى للاستهلاك، موضحًا أن العدد المستهلك”24×15=360″ إلى 380 أسطوانة في اليوم الواحد.

وطالب المركز المواطنين بالالتزام بالإجراءات الاحترازية وأهمها البقاء في المنزل،  خصوصًا الذين خالطو حالات مصابة هذا الأسبوع.

المركز أعرب عن أمله بأن تقوم الجهات المسؤولة تزويد مركز العزل سبها الطبي بإمداد مستمر من الأكسجين.

 

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.