نحو 100 قتيل.. الجيش المصري يعلن نتائج عملياته في شمال سيناء – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

مصر – أعلن الجيش المصري اليوم الأحد، عن مقتل 89 عنصرا تكفيريا شديد الخطورة في مناطق عمليات بشمال سيناء.

وقالت القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية في بيان، إنه “في إطار الجهود المتواصلة التي تقوم بها القوات المسلحة لملاحقة ودحر العناصر الإرهابية على كافة الإتجاهات الإستراتيجية للدولة، وخلال الفترة السابقة نجح أبطال القوات المسلحة في توجيه ضربات متلاحقة للعناصر الإرهابية وتنفيذ عدد من العمليات النوعية أسفرت عن مقتل 89 فردا تكفيريا شديد الخطورة بمناطق العمليات بشمال سيناء”.

وأشار البيان إلى أنه نتيجة للأعمال القتالية بمناطق العمليات سقط 8 عناصر من القوات المسلحة بين قتيل وجريح.

وأضاف البيان، أنه “تم ضبط 73 بندقية آلية و140 خزنة و5606 طلقة متعددة  الأعيرة، و34 جهاز لاسلكي وطائرة درون مجهزة بكاميرا للتصوير وجهاز رؤية ليلية بالإضافة إلى جهاز كمبيوتر محمول وعدد من الهواتف المحمولة ومجموعة من المبالغ المالية.

نحو 100 قتيل.. الجيش المصري يعلن نتائج عملياته في شمال سيناء

ولفت البيان، إلى أنه تم “اكتشاف وتدمير 404 عبوات ناسفة على المحاور والطرق الرئيسية و4 أحزمة ناسفة، بالإضافة إلى اكتشاف وتدمير 59 دراجة بخارية تستخدمها العناصر التكفيرية.

كما تم تدمير 52 عربة تستخدمها العناصر التكفيرية في تنفيذ عملياتها الإرهابية.

وأشار البيان إلى أن قوات حرس الحدود وبالتعاون مع عناصر المهندسين العسكريين نجحت باكتشاف وتدمير 13 فتحة نفق تستخدمها العناصر الإرهابية في التسلل لشمال سيناء.

وفي إطار تشديد الإجراءات الأمنية على الإتجاه الإستراتيجي الغربي  نجحت القوات الجوية بالتنسيق مع قوات حرس الحدود بتوجيه ضربات إستباقية للعناصر الإرهابية وذلك من خلال رصد وإستهداف وتدمير 200 عربة دفع رباعي بعضها محمل بالأسلحة والذخائر أثناء محاولاتها إختراق المناطق الممنوعة على الحدود الغربية والجنوبية للبلاد.

يأتي ذلك، بالتزامن مع قيام القوات البحرية بتكثيف أعمالها القتالية وحماية الأهداف الإستراتيجية وتأمين المصالح الإقتصادية المصرية وتنفيذ أعمال البحث والإنقاذ في البحرين الأحمر والمتوسط.

من جهة أخرى، لفت بيان الجيش المصري إلى تنفيذ حملة موسعة للقضاء على الزراعات المخدرة بجنوب سيناء نتج عنها القضاء على 842 مزرعة بانجو ونبات الهيدرو المخدر، و1114 مزرعة لنبات الخشخاش.

وختم الجيش المصري بيانه بالتأكيد أنه ماض بكل عزيمة وإصرار لاقتلاع ما تبقى من جذور الإرهاب والتطرف ومواصلة البناء والتنمية في كافة ربوع مصر.

المصدر: RT