الطبلقي: آراء أعضاء مجلس النواب تباينت خلال الجلسة فيما يتعلق ببندي الجنسية والأحكام القضائية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قالت عضو مجلس النواب عائشة الطبلقي إن آراء أعضاء مجلس النواب تباينت خلال الجلسة، فيما يتعلق ببند الجنسية، وبند آخر يتعلق بالأحكام القضائية.

الطبلقي أشارت في تصريح لقناة “ليبيا روحها الوطن” الإثنين تابعته صحيفة المرصد إلى أن النقاش فيما يتعلق ببند الجنسية شهد تباينًا في آراء العديد من النواب، مضيفةً: “البعض قال إن الزوجة لا علاقة لها بموضوع الترشح، وآخر رأى أن زوجة المترشح يجب أن تكون ليبية، وأبواه ليبيين، وهناك أفكار عديدة فيما يخص هذا البند، ما أثار النقاش في القاعة”.

ولفتت إلى أنها تفضل أن من يكون في رأس هرم الدولة، من أبوين ليبيين، مبينةً أنه لم يتم التوافق على هذا الشرط من النواب، وكانت الآراء عديدة.

وكشفت عن طرح اقتراح يفيد بقسم مجلس النواب لثلاث مجموعات، ليتم النقاش في طرابلس وبنغازي وسبها، وكل مجموعة نواب موجودة في هذه المناطق تتناقش مع بعضها وتتوافق على التعديلات، وبعدها يتم التوافق في جلسة كاملة، بحسب قولها.

كما بيّنت أن بنود القانون عديدة جدًا، ومناقشة المادة الأولى تطلب جلسة كاملة، مشيرةً إلى أن عضو مجلس النواب عبد السلام نصية هو من اقترح أن يتم تقسيم مجلس النواب لثلاث مجموعات، وبعدها تعقد جلسة يوم الإثنين القادم للتوافق والتصويت؛ لأن القانون سيأخذ وقتًا طويلًا. وفقًا لحديثها.